اذهب الي المحتوي

كل الانشطه

This stream auto-updates

  1. Yesterday
  2. بسم الله الرحمن الرحيم ولاية تونس: صدور العدد 492 من جريدة التحرير صدر عن حزب التحرير / ولاية تونس العدد 492 من جريدة التحرير. الأحد، 11 ذو القعدة 1445هـ الموافق 19 أيار/مايو 2024م لتحميل العدد بصيغة PDF اضغط هنا لزيارة الموقع الرسمي لجريدة التحرير اضغط هنا لزيارة حساب جريدة التحرير على موقع الفيسبوك اضغط هنا
  3. بسم الله الرحمن الرحيم نظرة على الأخبار 2024-05-18 احتدام القتال بين العدو وبين المجاهدين في جباليا بقطاع غزة أعلنت وسائل الإعلام يوم 17/5/2024 عن احتدام المعارك بين قوات كيان يهود العدو وبين المجاهدين في منطقة جباليا بقطاع غزة. فقد نقل تلفزيون الأقصى عن الناطق باسم الدفاع المدني في المنطقة أن "العمليات (الإسرائيلية) في جباليا تسببت بدمار هائل، إذ دمر العدو نحو 300 منزل بشكل كامل". وهناك العشرات من الشهداء والجرحى، وأن الجثث ملقاة في الشوارع لا يستطيع أحد دفنها وكذلك تحت الأنقاض لا يستطيع أحد الوصول إليها. وذكرت وكالة وفا الفلسطينية بأن "الوضع الإنساني في مخيم جباليا الذي يتعرض للقصف منذ أيام كارثي". ووصفت صحيفة يديعوت أحرنوت اليهودية القتال في مخيم جباليا بأنه "أعنف قتال يواجهه الجيش منذ اندلاع الحرب في 7 تشرين أول 2023"، ونقلت الصحيفة عن جيشهم المعتدي قوله: "إن القتال في جباليا شديد جدا، وإن هناك مقاومة كبيرة من حركة حماس". كيان يهود مستمر في حرب الإبادة الجماعية بغزة منذ أكثر من 7 أشهر بدعم أمريكي مطلق وغربي مراوغ، وبتخاذل من الأنظمة في بلاد المسلمين، وعدم تحرك الأمة حتى الآن بشكل قوي لقلب هذه الأنظمة، وإقامة حكم يستند إلى دينها ويعلن الجهاد لنصرة أهل غزة والعمل على تحرير فلسطين. ---------- قمة البحرين العربية رقم 33: إظهار للعجز وتأكيد للخيانة عقدت في البحرين القمة العربية رقم 33 يوم 16/5/2024. وأكد البيان الختامي على ضرورة وقف عدوان كيان يهود على قطاع غزة، وخروج قوات الاحتلال من جميع مناطق القطاع، ورفع الحصار المفروض عليه، وإزالة جميع المعوقات وفتح جميع المعابر أمام إدخال مساعدات إنسانية لجميع نواحيه، وتمكين منظمات الأمم المتحدة من العمل، ورفض التهجير القسري للشعب الفلسطيني من أرضه، واتخاذ إجراءات عاجلة لوقف إطلاق النار الفوري والدائم، وإنهاء العدوان على قطاع غزة... وأدان سيطرة قوات كيان يهود على الجانب الفلسطيني من معبر رفح. وطالبوا بنشر قوات دولية في الأراضي الفلسطينية المحتلة إلى حين إقامة دولة فلسطينية... وهكذا أظهر الذين يطلق عليهم قادة، وهم ليسوا كذلك، عجزهم بهذه المطالبات دون أن يفكروا في أن يكون لهم دور في فعل أي شيء أو يتحملوا أية مسؤولية في تحقيق ذلك، فأكدوا أنهم رويبضات. ولم يكن لديهم أدنى نية بتحريك الجيوش لوقف العدوان ورفع الحصار ولتحرير غزة وعموم فلسطين. ورأى ما يطلق عليهم القادة العرب في بيانهم الختامي أن "الحل يجب أن ينهي الاحتلال (الإسرائيلي) لجميع الأراضي العربية المحتلة ويجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة والقابلة للحياة وفقا لقرارات الشرعية الدولية، للعيش بأمن وسلام إلى جانب (إسرائيل)، سبيلا لتحقيق السلام العادل والشامل". فتوجوا بيانهم بوشاح الخيانة التي ما بعدها خيانة، فهم يعتبرون الأراضي العربية المحتلة هي فقط الضفة وغزة، وأما الـ80% فيعتبرونها كيان يهود ويريدون أن يحافظوا عليه بجانب دولة فلسطينية. فأكدوا أنهم خونة حتى النخاع، خونة لله ولرسوله وللمؤمنين ولبلدهم فلسطين ولأهلها. ----------- المبعوث الأمريكي إلى السودان يهاجم أنصار النظام السابق ويحذر الإمارات قال المبعوث الأمريكي الخاص إلى السودان توم بيريلو يوم 17/5/2024: "إن وجود الإسلاميين أنصار النظام المعزول في المشهد الحالي يمثل مشكلة كبيرة لنا وللسودانيين"، وأضاف "نعلم أن هناك مقاتلين منهم داخل الجيش، وهناك من جاءوا من خارج البلاد وانضموا للحرب"، وأشار إلى أن "بلاده تتحدث مع كل الدول الداعمة للحرب في السودان وتحث هذه الدول على أن يكون لها موقف إيجابي تجاه السودان وليس تدخلا يزيد من تكلفة الحرب"، وقال "نرى من الضروري أن تكون الإمارات جزءا من النقاشات الجارية في جدة"، وجاء ذلك بعد أن قامت قيادة الجيش السوداني باتهام الإمارات بدعم قوات الدعم السريع بينما الإمارات تنفي تلك المزاعم. وتوقع المبعوث الأمريكي أن تكون جولة المفاوضات في منبر جدة هذه المرة مختلفة تماما لاختلاف الواقع والعوامل بانضمام الإمارات ومصر، مضيفا "هدفنا أن تلعب تلك الدول دورا في وقف الحرب"، وقال "أرسلنا تحذيرات شديدة لقوات الدعم السريع من التدخل العسكري في الفاشر، لما سيترتب عليه من عواقب وخيمة"، وحول الموقف من المبادرات المطروحة لحل النزاع السوداني قال: "سنعمل على تجميع ما تم التوصل إليه في جدة والمنامة للخروج برؤية واحدة"، وأكد على أن بلاده "ستواصل استخدام سلاح العقوبات للمساهمة في وقف القتال والحل في السودان، وإن العقوبات أسلوب في صندوق كبير ولن تكون على المؤسسات فحسب وإنما ستطال الأفراد بحيث تؤثر على أعمالهم في مختلف الدول". إن أمريكا تحرص على أن تمسك بخيوط الصراع في السودان، إلا أن الإنجليز لا يتوقفون عن العمل للحفاظ على نفوذهم، فإن لهم نفوذاً يتمثل بالعملاء في الداخل كقوى الحرية والتغيير وتنسيقية تقدم وقوى إقليمية كالإمارات. فأمريكا تعمل على احتواء عمل الإمارات بإشراكها فيما يسمى بمنبر جدة، إذ تديره مع عميلتها السعودية، وتشرك عميلتها مصر لتعزيز عملها في السودان لتركيز نفوذها. ----------- رئيس وزراء السنغال يدعو لإخراج القوات الفرنسية من البلاد انتقد رئيس وزراء السنغال عثمان سونكو يوم 16/5/2024 وجود قوات فرنسية في بلاده قائلا: "بعد أكثر من 60 عاما من استقلالنا، يجب أن نتساءل لماذا لا يزال الجيش الفرنسي يستفيد من القواعد العسكرية المختلفة في بلادنا؟ ونتساءل عن تأثير هذا الوجود على سيادتنا الوطنية واستقلالنا الاستراتيجي". وأكد على "رغبة بلاده في السيادة على أراضيها وأن هذه السيادة لا تتوافق مع وجود قواعد أجنبية في البلاد". (الأناضول). جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع لوك ميلينشون أحد أبرز القادة اليساريين بالعاصمة داكار، ما يشكك في جديته وأنه تكلم ركوبا للموجة السائدة في غرب أفريقيا ضد فرنسا ووجودها الاستعماري والعسكري هناك. إذ قامت مالي وبوركينا فاسو والنيجر بإخراج القوات الفرنسية من أراضيها بسبب ارتباطها بأمريكا. وقد تولى عثمان سونكو رئاسة الحكومة في السنغال بعد الانتخابات الرئاسية التي جرت هناك يوم 24/3/2024 وتولاها باسيرو ديوماي فاي، وما زالت السنغال تحت النفوذ الفرنسي وتحاول أمريكا أن تلج إليها وتبسط نفوذها فيها. وهكذا يحتدم الصراع الدولي بين أمريكا وبين المستعمر القديم في بلاد غرب أفريقيا الإسلامية، وستكون هذه البلاد هي محل الصراع ومحل النهب وبسط النفوذ لهذا المستعمر أو ذاك، إلى أن يمنّ الله على هذه الأمة بخلافة راشدة على منهاج النبوة تطرد المستعمرين الجدد والقديمين وتعيد الأمور إلى نصابها.
  4. بسم الله الرحمن الرحيم نشرة الأخبار ليوم الأحد من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا 2024/05/19م العناوين: رغم المبادرات المشبوهة، الحراك الثوري المطالب بإسقاط الجولاني يتواصل في ريفي حلب وإدلب. تصاعد وتيرة الاغتيالات في درعا، ومقتل عنصر للنظام وإصابة آخر بريف حمص الشمالي. عصابات النظام تقصف غربي حلب موقعة 7 جرحى، وإضراب في اعزاز احتجاجا على إغلاق طريق السوق الرئيسي. كيان يهود يواصل مجازره في غزة، وحزب التحرير ينظم وقفة حاشدة في الضفة استنصارا لجيوش المسلمين. التفاصيل: رغم المبادرات المشبوهة ومحاولات التثبيط والتخذيل، واصل الحراك الثوري المطالب بإسقاط الجولاني وجهاز أمنه العام, فعالياته الشعبية في ريفي حلب وإدلب. فقد خرجت أمس مظاهرة للحرائر في بلدة أطمة بريف إدلب الشمالي، بينما خرجت مظاهرات ليلية للأحرار في عدة مدن وبلدات بريفي حلب وإدلب كان أبرزها مدينة إدلب وبنش وجسر الشغور وسرمدا وأطمة والأتارب واعزاز وصوران وغيرها من المدن والبلدات. وأكد المتظاهرون ثباتهم على مطالبهم المتمثلة بإسقاط الجولاني وجهاز أمنه العام، والإفراج الفوري عن المعتقلين من الثوار وأصحاب كلمة الحق من مهاجرين وأنصار، وفتح الجبهات لإسقاط النظام المجرم، ورفضهم لكل المبادرات التمييعية التي تهدف لخداع الثوار والالتفاف على حراكهم، وإنقاذ الطاغية الجولاني، وشددوا على سلمية حراكهم حتى تحقيق كافة مطالبه. أعلن ما يسمى بـ“تجمع الحراك الثوري” في إدلب تشكيل لجنة للتواصل مع “الجولاني” وحكومته “الإنقاذ”، بعد حوادث اعتداء على متظاهرين، وإنزال عسكريين إلى الشوارع. وقال “التجمع“، السبت، إنه شكل لجنة للتواصل مع الجهات الرسمية والشعبية في إدلب لبحث شؤون الحراك، وذلك بعد دعوات من ناشطين ومحامين ومهندسين ومعلمين لتحكيم العقل، وسحب العسكر من الطرقات. وفي وقت سابق أصدر عدد من الأشخاص مبادرة لإنقاذ الجولاني من خلال سحب المظاهر العسكرية من المدن وتوقف الثوار عن مظاهراتهم المطالبة بإسقاط الجولاني وجهاز أمنه العام, من جانبه علق الناشط السياسي أحمد معاز على هذه المبادرات في سلسلة منشورات على قناته في تلغرام, جاء فيها: لمن يطرح مبادرات وحلول انهزامية تنقذ الطاغية وتمده بأسباب القوة والبقاء نقول: لا حل وسطا بين شرف وخيانة، ولا مساومة بين حق وباطل، ولا لقاء بين ثائر وطاغية. وأضاف الناشط: لا ترموا طوق النجاة للطاغية المجرم وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة ولا تقبلوا بالجلوس معه لأنكم تطيلون في عمره، دعوه يتخبط ويختنق, فالقبول بمفاوضته بمثابة مده بالأوكسجين، وهو تنازل عن المبادئ ولو زعمتم أنكم ثابتون وستكونوا أول الخاسرين. وشدد الناشط: أن مجرد الاقتراب ولو قليلا من أي شخصية يريد الطاغية استغلالها في تخفيف الضغط عنه هو خطأ قاتل، لأن الأصل الابتعاد عنه وتركه لمصيره وعدم إعطائه أي فرصة تمكّنه من إطالة عمره. واعتبر الناشط معاز: أنه لأجل حسم المعركة نهائيا وإلى غير رجعة يجب التمسك بالثوابت والمبادئ والعض عليها بالنواجذ وعدم التنازل عن حرف منها وعدم القبول بالتفاوض ولو على بند واحد. وختم الناشط بالقول: الحراك الشعبي قدّم مبادرته منذ اليوم الأول وخرجت الناس تطالب بها، وبنودها واضحة جدا: إسقاط الجولاني وحل جهاز ظلمه، وتبييض السجون، وفتح الجبهات. قُتل شخصان، اليوم، في محافظة درعا، ما يرفع عدد القتلى من جراء الاغتيالات في المحافظة إلى 10 خلال أسبوع واحد. وأشارت شبكة "درعا 24" المحلية، إلى مقتل كل من الشاب "أحمد العباس" والشاب "علي السالم" حيث عُثر على جثتيهما بالقرب من مدرسة الرحيل في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي. وبحسب مصادر محلية فإن كليهما مدنيان ولا ينتميان لأي جهة عسكرية. وكانت مصادر محلية أفادت أمس بمقتل عبد الكريم العنزي وإصابة ابنه "علي" إثر عملية استهداف بالرصاص في مدينة الحراك شرقي درعا. وينحدر العنزي من عشائر البدو في بلدة المقرز في ريف القنيطرة الجنوبي، ويسكن مع عائلته في مدينة الحراك. أفادت مصادر مقربة من النظام الأسدي، أن عنصراً من الشرطة لقي مصرعه وجُرح عنصر آخر، في هجوم شنّه مسلحون مجهولون على دورية للشرطة بالقرب من مفرق قرية "تير معلة" شمالي حمص، على الطريق المؤدية إلى حماة. من جانب آخر، أفاد موقع "الخابور" المحلي بالعثور على مقبرة جماعية تضم رفات 20 عنصراً من عصابات النظام في بادية "السخنة" شرقي حمص. أصيب سبعة مدنيين جميعهم من عائلة واحدة بجروح، إثر قصف لعصابات النظام الأسدي، مساء أمس السبت، استهدف منزلهم في بلدة تديل بريف حلب الغربي. وأوضح الدفاع المدني أن عصابات النظام استهدفت بصاروخ موجه منزل العائلة وسيارة مركونة بالقرب منه في بلدة تديل. وأشار إلى أن القصف أدى إلى إصابة 7 مدنيين من عائلة واحدة هم أم وشقيقها وزوجها وأربعة من أطفالها من بينهم رضيع، كما أكد أن حالة معظم الجرحى خطرة. أضرب أصحاب المحال التجارية في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، اليوم الأحد، احتجاجاً على قرار المجلس المحلي الخاص بإغلاق طريق السوق الرئيسي. وقال مصدر محلي إن أصحاب المحال التجارية في سوق مدينة اعزاز امتنعوا عن فتحها، تعبيراً عن رفضهم لقرار المجلس المحلي، وللضغط عليه للتراجع عن إغلاق الطريق الرئيسي لما فيه من ضرر لهم. وبحسب عدد من أصحاب المحال التجارية في اعزاز فإن إغلاق طريق السوق أدى إلى انخفاض حركة البيع والشراء بشكل ملحوظ، كما فرض عليهم صعوبات كبيرة خاصة فيما يتعلق بعملية إدخال وإخراج البضائع. في اليوم الـ226 من العدوان على غزة، واصل جيش كيان يهود عدوانه على القطاع بعدما ارتكب في اليوم السابق مجزرة في مخيم جباليا أسفرت عن عشرات الشهداء والجرحى عقب تدميره حيا على رؤوس ساكنيه. وكانت المقاومة قصفت مدينة عسقلان وغلاف غزة بالصواريخ، وأكدت أنها أوقعت خسائر فادحة جديدة في صفوف قوات الاحتلال خلال المعارك الضارية في مخيم جباليا وشرق رفح. وفي الضفة المحتلة, قالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني إنها تسلمت جثمان شهيد قتله جنود الاحتلال على معبر الكونتينر شرق القدس، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن. بينما قال نادي الأسير الفلسطيني إن "قوات الاحتلال اعتقلت منذ أمس 18 فلسطينيا على الأقل بالضفة بينهم صحفي وأطفال وأسرى سابقون". احتشد عصر أمس السبت وسط مدينة قلقيلية بالضفة الغربية جماهير كبيرة من أهالي المحافظة والمناطق المجاورة تلبية لدعوة حزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين التي وجهها للناس لنصرة غزة ورفح، للاحتشاد في وقفة جماهيرية تحت عنوان: "أيها المسلمون: رفح من بعد غزة تستغيث فأدركوها"، لتوجيه نداء عاجل وقوي إلى الأمة الإسلامية وجيوشها لتهب لنجدة رفح وغزة قبل فوات الأوان، وبالفعل احتشد الآلاف من الناس، رجالا وشيوخا وأطفالا، وهتفوا جميعا بأصوات وحناجر حزينة وغاضبة منادين الأمة وجيوشها ومستصرخين أهل النصرة والقوة أن هبوا لنجدة أطفال ونساء ومجاهدي غزة قبل فوات الأوان. ورفع المشاركون يافطات وشعارات تنادي بنصرة غزة ورفح، ورددوا هتافات تطالب الأمة وجيوشها بالتحرك العاجل لإنقاذ أطفال ونساء غزة قبل فوات الأوان. وقد ألقى المهندس باهر صالح، عضو المكتب الإعلامي للحزب، في الحشود كلمة هاجم فيها حكام العرب والمسلمين وخاصة حكام مصر والأردن لتقاعسهم عن نصرة غزة وعدم إرسال الجيوش لنجدة غزة وأطفالها ونسائها، وأكد في كلمته أن غزة أثبتت أن الكيان ليس أهلا للقتال وهو يسعى إلى الحسم والنصر الموهوم بالحصار وبالدمار بعد أن أثخنت غزة فيه، وهو ما يجب أن يشجع الأمة لتلتحم مع أهل غزة في معركتهم الأسطورية. وختم صالح كلمته بمخاطبة الأمة وتذكيرها بأن الفرصة لم تفت بعد، فقال: "الكيان الجبان البغيض يعيش أسوأ أيامه ولعلها آخرها، وقد أنهك وتفكك، وقد أوشك حبله من الناس أن ينقطع وليس له حبل من الله، وقد بان قبحه للعالم حتى في بلاد داعميه من الغرب، فانصروا الله بنفيركم، وأطيحوا بعروش الحكام الخائنين، وسيروا نحو أقصاكم ومسرى نبيكم، وحرروا أرضكم المباركة فلسطين، وأغيثوا غزة ورفح قبل فوات الأوان." ثم ألقى الدكتور محمد عفيف شديد في ختام الوقفة دعاء ناجى به الله ودعاه أن ينصر غزة وفلسطين وأن يهيئ لها جيوشا تتحرك لتحريرها وتطهير المسجد الأقصى المبارك وأن يعجل للمسلمين بإقامة الخلافة. لقي 50 شخصا على الأقل مصرعهم جراء فيضانات ضربت مقاطعة غور غربي أفغانستان. وفي تصريحات صحفية، أفاد متحدث مقاطعة غور، أن هناك عشرات المفقودين جراء الفيضانات، فيما تتواصل أعمال الإنقاذ والبحث عن ناجين. وأوضح أن الدمار لحق بألفي منزل بمنطقة فيروزكوه، فيما نفق قرابة ألف رأس ماشية، إضافة إلى أضرار لحقت بآلاف الدونمات من الأراضي.
  5. بسم الله الرحمن الرحيم ما يقارب ثلثي النازحين في رفح تم إجلاؤهم بينما تدعي أمريكا معارضة ذلك فماذا كان سيحدث لو لم تعارض؟! الخبر: أكد المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) السبت أن 800 ألف شخص "أجبروا على الفرار" من رفح في أقصى جنوب قطاع غزة منذ أن بدأت العمليات العسكرية (الإسرائيلية) في المدينة هذا الشهر. وقال فيليب لازاريني عبر منصة إكس إن "ما يقرب من نصف سكان رفح أو 800 ألف شخص موجودون على الطريق، بعد أن أجبروا على الفرار منذ أن بدأت القوات (الإسرائيلية) العملية العسكرية في المنطقة في 6 أيار/مايو". وأضاف لازاريني أن مناطق النزوح في دير البلح وخان يونس والمواصي بغزة "لا تتمتع بإمدادات المياه الصالحة للشرب أو مرافق الصرف الصحي". وأشار مفوض الأونروا إلى أن "الادعاءات بأن الناس في غزة يمكنهم الانتقال إلى مناطق آمنة أو إنسانية هي ادعاءات "كاذبة". (العربية نت) التعليق: هذا يعني أن ما يقارب ثلثي سكان رفح الذين كان يجري الحديث عنهم وهم 1.3 مليون نازح، قد تم إخراجهم من رفح في ظل العملية العسكرية التي تشنها قوات الاحتلال منذ بداية الشهر، فما معنى التحذيرات الأمريكية من اجتياح رفح، ومعارضتها المتكررة عبر تصريحات مسؤوليها لعملية واسعة في رفح؟! من الواضح أن أمريكا هي العدو الأول والأكبر للمسلمين ولأهل فلسطين، ولولاها لما تمكن يهود من دخول غزة ولا مواصلة الحرب أكثر من أيام أو أسابيع، فهي من تمده بالسلاح تلو السلاح، وتوفر له الغطاء الدولي والأممي، وتحميه من شعوب المنطقة وتحول دون خروج الأمور عن السيطرة في وجهه، وهي من تلجم حكام المنطقة وتمنعهم حتى من مجرد الجعجعات والخطابات النارية، وهي من تضبط إيقاع الحرب وردات الفعل، سواء من إيران أو وكلائها، وهي من تضبط إيقاع ما تسمى بالمساعدات الإنسانية بالحد الذي يمنع انفجار المنطقة لا أكثر. وهي كذلك من تشد على يد يهود في القضاء على كل المجاهدين والبنية العسكرية ومقومات الفصائل، لتترك بعدها غزة وفلسطين سائغة ليهود ولمخططات التصفية والتفريط. فما ممانعة أمريكا لاجتياح رفح إلا شكلية إعلامية، تريد من خلالها حفظ ماء وجهها القبيح أمام شعبها وأمام شعوب العالم التي باتت ناقمة على وحشية وإجرام أمريكا ويهود، وكأنها لعبة الانتخابات والأصوات والتضليل، لا معركة الإرادات واختلاف وجهات النظر كما يصورها الإعلام أو كما يسوقها المتحدثون باسم أمريكا. وإن كان بينهم من خلافات فهي على القشور لا على الجوهر، وعلى الترتيب لا على المحصلة. فحق على كل مخلص أن يجد ويجتهد مع العاملين من حزب التحرير لإسقاط عروش الحكام الطواغيت الذين تركونا لقمة سائغة لأمريكا ويهود يصنعون بنا ما يشاؤون ويقتلوننا صباح مساء، وتنصيب خليفة راشد يوحد الأمة ويحرك الجيوش ليهزم يهود ويفشل مساعي أمريكا ويعيدها إلى قارتها تجر أذيال الهزيمة، وبغير ذلك سنبقى نندب حظنا ونعد شهداءنا ونبكي ديارنا. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير المهندس باهر صالح عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة (فلسطين)
  6. بسم الله الرحمن الرحيم الإصبع لا يحجب ضوء الشمس الخبر: قال مستشار اتصالات الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي للجزيرة إن الولايات المتحدة بعثت رسائل بطرق غير مباشرة إلى حركة حماس بشأن الرصيف البحري الذي أقامته قبالة ساحل غزة وأوضحت لها ماهيته وطريقة عمله. (الجزيرة نت) التعليق: إن هذا الخبر ما هو إلا ستار لتمرير أعمال دنيئة سوف تتكشف في قابل الأيام، وإلا من الذي يبرر وجوده بدافع إنساني للطرف المظلوم، ولا يوجه رسائل إلى الطرف المغتصب أو المعتدي بمنع المساعدات؟ الأولى إعلام المجرم! هذا أولا. وثانيا: أمريكا تعتبر الدولة الأولى الفاعلة في الساحة الدولية فكيف لها أن تخضع لمطالب الكيان بإغلاق المعابر، وهي تستطيع فتحها بأدوات دولية أو أعمال سياسية؟ وبما أن المساعدات سوف تدخل فما العبرة في أن يمنع الكيان دخول المساعدات تحت إشرافه؟ لنقل إن أمريكا تحاول الضغط على حكومة نتنياهو بهذا العمل، والحقيقة أنه عمل غير مقنع مطلقا لأن بيد أمريكا أدوات ووسائل ضغط عظيمة يمكنها أن تستخدمها بدل إنفاق مال وجهد على أمر هي تقول (كاذبة) إن هذا المعبر المائي لن يكون هو المنقذ الوحيد أو المنقذ البديل عن المعابر البرية. إذا كان الأمر هو إدخال المساعدات فلا يحتاج إلى معابر أصلا بل تستطيع أن تحمل المساعدات على أسطح مائية متحركة أو عبارات فتقوم هي بإلقاء الحمولة على شواطئ غزة أو عبر إنزال جوي، وهناك أساليب أقل كلفه من إنشاء رصيف بحري، ولكن ما خفي كان أعظم. وأيضا لم نسمع ممانعة من الكيان على هذا الرصيف بل أكد مسؤول عسكري أمريكي كبير أن قوات الكيان ستخصص لواء لحماية القوات الأمريكية التي تبني الرصيف البحري، فإذا كان الرصيف لإدخال المساعدات التي ترفض حكومة الكيان إدخالها فعلا، فلماذا تحمي القوات الأمريكية في بناء رصيف يدخل المساعدات؟! إن الأمر يكاد يكون واضحا، بأن المسالة ليست إدخال مساعدات بل هناك أمر أو أمور أكبر بكثير، وتخدم المصلحة المشتركة للكيان وأمريكا، وللأسف نجد أن جميع الحكومات الكرتونية تؤيد هذا العمل، بل وستشارك في هذه المسرحية التي قد نجهل فصولها، ولن أدخل في تخمينات فصولها فهي ستكون على مرأى ومسمع الجميع في القريب العاجل. وسوف يظهر لنا أن أمريكا تعمل لمصالحها ولا يهمها إن وصلت المساعدات أو لم تصل. إن المؤامرة اليوم على الإسلام والمسلمين وعلى أهالي فلسطين وغزة خاصة هي مؤامرة دولية تحاك بكل عناية باستخدام جميع أدوات الغرب وعملائه في المنطقة، ولكن صمود هذا الشعب ورسائل الوعي التي يرسمونها لشعوب العالم بدمائهم وأشلائهم لن تذهب هباء منثوراً، بل سوف تكسر أعمدة هذا النظام العالمي الخبيث، وإن هذه الرسائل تذهب في وقتها وسوف تشعل النار تحت نسيجهم الداخلي ما سوف يشعل البراكين تحت أقدامهم خاصة وأننا على أعتاب انتخابات في دول عدة، ناهيك على الضعف الاقتصادي الذي يجثم على كاهل هذه الدول عالميا ومحلياً. إن الأيام القادمة حبلى بأحداث لم نشهد لها مثيلا. وهذا الكلام لا يعني أن نقبع في أماكننا ونراقب ماذا سوف يحدث، فإننا في فوهة البركان، بل يجب أن نأخذ زمام المبادرة ونعيد دولة العز؛ دولة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، بمساندة العاملين لها والواعين لما يدور وكيف يدار، وإنهم على أهبة الاستعداد لإحقاق الحق وإعادة المسلمين إلى عزهم ووعيهم ومبدئهم إلى مكانه الحقيقي، وقيادة السفينة وإعادة الحقوق لأصحابها ونشر الخير والعدل في جميع بقاع العالم الذي سلبهم إياه نظام وضعي قائم على النهب والاستعمار والنفعية البحتة. إن مبدأ الإسلام هو الخلاص للعالم بأسره، فهبوا يا مخلصي العالم وأنقذوا ما تبقى لنعود إلى خانه الإنسانية التي حرمنا منها. قال تعالى: ﴿إِنَّ اللهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ﴾. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير نبيل عبد الكريم
  7. بسم الله الرحمن الرحيم القانون الدولي لن يحرر فلسطين ولن يحمي أهلها بل يمكّن اليهود منهم ولن يحرر فلسطين وينصر أهلها ويحميهم إلا تحرك الجيوش الخبر: نقل موقع مصراوي الخميس 2024/05/16م، قول الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن أطفال فلسطين، الذين قُتِل ويُتِّم منهم عشرات الآلاف في غزة، ستظل حقوقهم سيفاً مُسَلَطّاً على ضمير الإنسانية حتى إنفاذ العدالة من خلال آليات القانون الدولي ذات الصلة. وأضاف السيسي: "واهمٌ من يتصور أن الحلول الأمنية والعسكرية قادرة على تأمين المصالح أو تحقيق الأمن". وتابع: "ومخطئ من يظن أن سياسة حافة الهاوية يمكن أن تُجدي نفعاً أو تحقق مكاسب". جاء ذلك في كلمته خلال القمة العربية التي احتضنتها المنامة، الخميس. التعليق: الغرب لا يراعي قانونا دوليا ولا حلولا سياسية دبلوماسية، بل يتحرك فورا لضمان مصالحه والقضاء على ما يهدد أمنه القومي، وكيان يهود جزء من الغرب بل هو قاعدة غربية متقدمة في بلادنا وخنجر غرسه الغرب الكافر في خاصرة أمة الإسلام، ويهود يتصرفون بعنجهيتهم تلك ويجرمون في حق الأمة لعلمهم أن الغرب كله يقف خلفهم ويدعم قبيح فعالهم بكل أنواع الدعم، وأهمها هذه الأنظمة التي تحكم بلادنا والتي تحرس وتحمي كيان يهود في الحقيقة وتضمن أمنه من حراك الشعوب وتمنع الجيوش من المساس به بل وتجعلها ضامنة لأمن يهود، هذا هو واقع كل الأنظمة ومنها النظام المصري. ولهذا نسمع رأس النظام المصري عندما يتعلق الأمر بيهود يتكلم عن عدالة القانون الدولي وأن من يتصور أن الحلول الأمنية والعسكرية قادرة على تأمين المصالح أو تحقيق الأمن فهو واهم، بينما هو نفسه من لا يملك مع أهل مصر إلا الحلول الأمنية والعسكرية! فهو الذي بطش بهم وقتل الآلاف من زهرة شبابهم، وهو نفسه من جهز جيشه للتدخل في سرت الليبية على بعد 1000 كيلومتر بحجة مواجهة التدخل التركي بينما كانت الغاية بسط نفوذ أمريكا هناك، فالنظام المصري لا يتحرك إلا في حدود الإطار الذي تحدده له أمريكا، والذي يؤمن مصالحها ويكون سبيلا لتنفيذ مشاريعها وتحقيق ما تطمح له من مكاسب. فالنظام المصري يدعو لحل القضية على أساس حل الدولتين، الذي هو الرؤية التي تطرحها أمريكا لإنهاء قضية فلسطين، والذي يقضي بوجود دولة فلسطينية علمانية منزوعة السلاح تكون أمانا جديدا للكيان الغاصب يحميه من مقاومة أهل فلسطين بعد ضمان جيوش الأمة التي تقف الآن موقف المتفرج أمام إجرام يهود في حق أهلنا في الأرض المباركة وخاصة جيش الكنانة الذي خذلهم وشارك اليهود في جرمهم بحصار أهل غزة، وهو الذي يجب عليه التحرك لنصرتهم وتحرير بلادهم كاملة فورا، بدلا من اللجوء للقانون الدولي الذي يمنح اليهود حقا هو للأمة، ويمنع الأمة من تحرير أرضها والثأر لشهدائها. قلنا مرارا ونكرر إن واقع أرض فلسطين أنها أرض خراجية ملك لكل الأمة بعربها وعجمها حتى من دخل الإسلام لتوه، وإن وجوب تحريرها يقع على كل الأمة بلا استثناء لقعود جيوشها عن هذا الواجب الذي هو أوجب ما يكون على جيوش دول الطوق وعلى رأسها جيش الكنانة الذي يلوح رأسُه بأنه مستعد لحماية أمن الأشقاء بقوله (مسافة السكة)! وكأنه لا توجد هذه (السكة) بينه وبين أهل غزة وكأنهم ليسوا ضمن الأشقاء!! أو ربما أن أشقاءه على الحقيقة هم كيان يهود الذين يحرسهم ويضمن أمنهم فعلا. أيها الجند في مصر الكنانة: إن تحرير فلسطين ونصرة أهلها لن يكون عبر ظلمات القانون الدولي بل يكون بتمسككم بالخيرية التي وُصفتم بها والتي توجب عليكم أن تكونوا درعا للأمة حماة لها، حربا على عدو الله وعدوها، فإن لم تفعلوا فلا خير فيكم ولا خيرية لكم، بل الخير فيمن ينصر هذا الدين ويحمي مقدساته وينتصر وينتقم لأمته، فكونوا أهلا لتلك الخيرية وانفضوا عنكم الخنوع لنظام لن يقرر قرارا يضر بأمن يهود أو يخالف ما تريده أمريكا، فانتفضوا لله غضبا يقتلع يهود وكيانهم والكيانات التي تحرسهم، ويقيم للإسلام دولة توحدهم وتوحد جيوشهم فلا يبقى للغرب الكافر في بلادنا ولاء ولا تبعية ولا قاعدة، فتعود أمة الإسلام كما كانت سيدة الدنيا في ظل الإسلام ودولته؛ الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، جعلكم الله يا جند الكنانة أنصارها، وجعل مصر بكم مرتكزها ونقطة انطلاقها، اللهم آمين. ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ﴾ كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير سعيد فضل عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية مصر
  8. بسم الله الرحمن الرحيم تصريحات قيادة الهيئة ومنظريها يتبعون فيها سنن من قبلهم من ظلمة ويدخلون رأسهم في الجحر نفسه الخبر: نقلت عدد من المواقع تغريدات وتصريحات لزعيم هيئة تحرير الشام وكذلك لعدد من الشخصيات الإعلامية التي تتبع لهيئة تحرير الشام، تخاطب فيها أهل المحرر بلغة التهديد والفضل، حيث جاء على لسان قائد هيئة تحرير الشام أن كثيراً من الإنجازات التي قامت بها قيادة الهيئة قامت بها دون طلب من أحد ولولاها لما كانت هذه الإنجازات، كما جاء ضمن سياق الحديث عبارات التهديد والوعيد بالضرب بيد من حديد واستخدام الكروت في حال اقتضى الأمر. جاءت هذه التصريحات بعد قيام هيئة تحرير الشام مدعومة بقوة جهاز الأمن العام بفض اعتصام أمام المحكمة العسكرية في إدلب لأهالي معتقلين بطريقة أثارت حفيظة أهالي المحرر عن الطريقة التي تم بها فض الاعتصام والتي وصفوها (بالتشبيحية). التعليق: هذه التصريحات والتغريدات شاهدة على حجم الورطة التي هم فيها، ويظنون أنهم من خلالها يستطيعون أن يكبحوا جماح الناس الثائرة. إن المتتبع لتلك التصريحات يندهش من حالة التقارب والتشابه بينها وبين التصريحات التي كانت الأنظمة ومؤسساتها ومنظروها يطلقونها عند تحرك الناس. وقد شدني بالذاكرة بيان وزارة الداخلية في حكومة الإنقاذ والبيان الذي خرج به وزير داخلية النظام في بداية الثورة، وكأن الذي تم هو قص ولصق! كما ذكرتني بالتصريحات التي صدرت عن حكومة السيسي المجرمة عندما برر فعله القذر بفض اعتصام رابعة الذي قتل على إثره العشرات من المسلمين، حيث العبارات تتشابه إلى درجة عدم التمييز بين التبريرات؛ من تعطيل حياة الناس واحتواء السلاح وغير ذلك! ويبدو أن للظلم عقلية واحدة مهما تغير الزمان والمكان، وتبريراته لما يقوم به من أعمال واحدة، وكذلك أساليبه المستخدمة عند التعرض لمعارضي قمعه وسياسته. إننا اليوم نمر بمرحلة فارقة في الثورة وصفها الكثير من الناشطين واستشهدوا عليها بنماذج شاهدوها وعايشوها عام 2011، ولسان الجميع يقول وأقلامهم تكتب: إنها سيرتها الأولى بالنشاط الشعبي وبالإصرار وبأساليب القمع والتبرير والسيناريوهات والتشبيح... إن ما يتم العمل والتصريح به والتلويح بالقمع كان يمكن أن يمر لو أن عقلية الناس كانت كما قبل 2011 عندما كانت تقول عند تعرضها لظلم وتشبيح السلطة: نكبس على الجرح ملحاً! ولكن الحال اليوم اختلف؛ فالأجواء أجواء ثورة والنفس نفس مطالبة بالحقوق، فلا عودة للملح حتى يُكبس على الجرح، بل الساحات هي التي تجلب الحقوق، والحناجر هي التي تسقط الظلم والظالمين. إن قيادة الهيئة اليوم تسير على الدرب نفسه الذي سار عليه أقرانها، وها هي اليوم تدخل رأسها في الجحر نفسه، وقد كان مصير الكثير منهم أن تجاوزتهم الناس وأسقطتهم، ومن بقي أصبح كركوزاً يُسب في كل لحظة وحين. إن الثورة تمر بمرحلة مفصلية ستكسر بأعمالها عنق الزجاجة وستخرج منها، وإن شاء الله ستسير بخطاً ثابتة نحو تحقيق أهدافها ومطالبها. وإن الحراك سائر بخطاً ثابتة بإذن الله، وكلٌّ يصنع موقعه في الصفحة إما في رأسها أو على الهامش. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير عبدو الدلي (أبو المنذر) عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية سوريا
  9. الاسبوع الماضي
  10. بسم الله الرحمن الرحيم 2024-05-16 الرائد الإخبارية: حزب التحرير ولاية السودان: نعمل على إقامة دولة راشدة على مناهج النبوة. المصدر: الرائد نيوز
  11. بسم الله الرحمن الرحيم 2024-05-16 أثير نيوز: حزب التحرير ولاية السودان : على الجيش تسليم السلطة والعودة للخلافة الراشدة أقام حزب التحرير / ولاية السودان مؤتمر صحفي بعنوان ( الازمة السودانية … الحل ينبع من الداخل ) ، الخميس ببورتسودان . وناقش مساعد الناطق الرسمي للحزب أ. محمد جامع ابو ايمن الورقة قائلاً أن امريكا اطلقت شرارة الحرب لإقصاء الأحزاب السياسية التي تدعمها بريطانيا مثل ” قوى الحرية والتغيير ” عن الوصول للسلطة . وناقشت الورقة موضوع الحلول لأزمة الحرب السودانية وربطتها بالحل الداخلي الذي يتمثل في العقيدة لإسلامية التي تعالج العنصرية والجهوية والخلافات القبلية و ليس الحل الوطني الذي يرتبط بمجرد مشاعر لحب الوطن . وطرحت الورقة عدة نقاط مهمة منها ان السيادة ترجع للشرع وليس للشعب ليشرع في القوانين بما يهواه ، و ان السلطات والحكومات يرجع اختيارها للأمة وليس لمن يمتلك القوة والسلاح . وتابعت : القوة المسلحة هي قوة واحدة متمثلة في القوات المسلحة السودانية ولا يسمح بوجود اي قوة مسلحة اخرى بجانبها ، واشارات الى شرعية محاربة من يخرج عن سيطرة الجيش داعية الى عودة الخلافة الراشدة التي اوصى بيها الاسلام . و دعت الورقة الى عودة القائد الأعلى للجيش وقوات الدعم السريع للمفاوضات والشورى والتفاهم مطالبة الجيش بتسليم السلطة لإقامة الخلافة الراشدة . و تحدثت الورقة عن صراع بريطانيا وامريكا للسيطرة على موارد السودان من خلال إستعمار دولي ممنهج بواسطة دعم قوات الدعم السريع وأجندة اخرى محلية و إقليمية ، و ان امريكا تريد استمرار الحرب حتى تحقق غاياتها عبر منبر جدة لإعادة الدعم السريع مرة اخرى . المصدر: أثير نيوز
  12. بسم الله الرحمن الرحيم 2024-05-18 الحياة اليوم: حزب التحرير: حل الأزمة السودانية ينبع من الداخل أكد حزب التحرير(ولاية السودان) أن حل الأزمة السودانية ينبع من الداخل حسب الشعار الذي اتخذوه عنوانا لمؤتمرهم الصحفي الذي عقد اليوم بفندق البصيري ببورتسودان وقال مساعد رئيس الحزب الأستاذ محمد جامع أبوأيمن ان الحزب يعمل العمل علي إقامة دولة الحقوق والواجبات وفق تعاليم الشريعة الإسلامية. وأضاف الموتمر الحل ينبع من الداخل) اضاف ان الحزب لديه خطط وبرامج ومؤلفات لكل قضايا الدولة الاقتصادية والسياسية وغيرها من القضايا التي تحكمها نصوص وآيات واضحة. وقال إن رؤية الحزب تكمن في الحل من الداخل في ظل اطماع دولية علي السودان حيث يخوض الغرب في السودان صراع حضارات بين الحضارة الغربية ضد الحضارة الإسلامية في ظل نظام عالمي لا يرحم أحد. وقدم الحزب رؤيته خلال المؤتمر الصحفي شملت مختلف القضايا التي تهم البلاد ورؤية حزب التحرير فيها عبر تحكيم شرع الله والعمل علي إيجاد مجتمع فاضل عبر نشر الفضيلة.فيما طالب الاعلاميين في المؤتمر الصحفي طالبوا قيادات الحزب باتخاذ موقف واضح تجاه معركة الكرامة بالانحياز للجيش أو الدعم ولكن ابو جامع قال أن حزبهم كيان سياسي وليس عسكري وإن الجهاد لم يعلن في القتال بين طرفين مسلمين بل بين طرف مسلم وآخر كافر . المصدر: الحياة اليوم
  13. بسم الله الرحمن الرحيم 2024-05-19 الحرية نيوز: حزب تحرير السودان : حل أزمة السودان الرجوع للعقيدة أكد محمد جامع ابو ايمن مساعد الناطق الرسمي للحزب ان حلول أزمة الحرب السودانية هي بالحل الداخلي الذي يتمثل في العقيدة لإسلامية التي تعالج العنصرية والجهوية والخلافات القبلية و ليس الحل الوطني الذي يرتبط بمجرد مشاعر لحب الوطن . وذلك خلال مؤتمرا صحفيا عقده حزب التحرير – ولاية السودان حول ( الازمة السودانية … الحل ينبع من الداخل ) ، اليوم ، ببورتسودان . موضحا ان السيادة ترجع للشرع وليس للشعب ، و ان السلطات والحكومات يرجع اختيارها للأمة وليس لمن يمتلك القوة والسلاح . وقال ان القوات المسلحة السودانية قوة واحدة وغير مسموح بوجود اي قوة مسلحة اخرى بجانبها. واشار الى شرعية محاربة من يخرج عن سيطرة الجيش داعيا الى عودة الخلافة الراشدة التي اوصى بيها الاسلام . وطالب الحزب القائد الأعلى للجيش وقوات الدعم السريع للمفاوضات والشورى والتفاهم مطالبة الجيش بتسليم السلطة لإقامة الخلافة الراشدة . مشيرا إلى صراع بريطانيا وامريكا للسيطرة على موارد السودان من خلال إستعمار دولي ممنهج بواسطة دعم قوات الدعم السريع وأجندة اخرى محلية و إقليمية ، و ان امريكا تريد استمرار الحرب حتى تحقق غاياتها عبر منبر جدة لإعادة الدعم السريع مرة اخرى . وا ن امريكا اطلقت شرارة الحرب لإقصاء الأحزاب السياسية التي تدعمها بريطانيا مثل ” قوى الحرية والتغيير ” عن الوصول للسلطة . وان الاستعانة بالأجنبي إنما هي انتحار سياسي، يقول سبحانه وتعالى: ﴿وَلَنْ يَجْعَلَ اللهُ لِلْكَافِرِينَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ سَبِيلاً﴾، فالحل ينبع من الداخل. المصدر: الحرية نيوز
  14. المكتب الإعــلامي ولاية السودان التاريخ الهجري 10 من ذي القعدة 1445هـ رقم الإصدار: 1445 / 11 التاريخ الميلادي السبت, 18 أيار/مايو 2024 م بيان صحفي حارسات الديمقراطية لا يمثلن نساء أهل السودان اللاتي يكفرن بالديمقراطية سجل المبعوث الأمريكي للسودان بريليو الأربعاء 15 أيار/مايو ٢٠٢٤م، زيارة إلى مقر منظمة الحارسات في كمبالا التي أجرى فيها مشاورات للتعرف على وجهات النظر حول إرساء السلام في السودان، وقد اجتمع مع الناشطات السودانيات في أوغندا وبحث معهن مساعي إنهاء الحرب، والانتهاكات التي تطال النساء، واعترف بتقصير المجتمع الدولي تجاه الانتهاكات الإنسانية التي طالتهن، ومد المتضررات بالمساعدات اللازمة، ودعا "لأهمية رفع صوت المرأة عاليا لوقف الحرب، وتحقيق السلام وأكد أن الطاقة التي فجرتها السودانيات في ثورة ديسمبر المجيدة ظلت ملهمة له ولجميع المهتمين بالشأن السوداني ويجب أن تواصل النساء بذات النهج لاستعادة المسار الديمقراطي". وإننا في القسم النسائي لحزب التحرير/ ولاية السودان، إزاء هذا اللقاء المشبوه الذي تتعاون فيه هؤلاء المخدوعات بهذا المبعوث بريليو وديمقراطيته التي جلبت كل ما تعانيه النساء، نوضح الاتي: إن ما تتعرض له النساء في السودان، ما هو إلا بسبب الديمقراطية التي ما إن حلت ببلد إلا وأقامت فيه مأتما وعويلا، ففي الديمقراطية الأولى والثانية والثالثة...الخ ولو بلغت المليار ديمقراطية، كانت نساء السودان هن الضحايا، فالفقر المدقع والمجاعات هي ثمار الديمقراطية الأولى، أما الثانية، فزادت باشتعال الصراعات القبلية التي تغذيها أمريكا وأوروبا، ثم كانت النتيجة النهائية هذه الحرب العبثية التي أشعلتها أمريكا، لتصفية حساباتها مع أوروبا التي وصل عملاؤها من قوى الحرية والتغيير إلى سدة الحكم في نظام اختلط بدماء قتلى فض الاعتصام! فعن أي حل يداوينا يتحدث مبعوث أمريكا، هل بالتي هي الداء؟! أما الاعتراف بتقصير المجتمع الدولي فما هو إلا كلمة حق أريد بها باطل، فالتقصير متقصّد، فنساء أهل السودان لسن بدعاً ممن سبقتهن من نساء الشام والعراق وأفغانستان، والأن نساء غزة الشامخات رغم فقدهن الرجال والأبناء، وإلى الله المشتكى، وليس لمن يصمم المعاناة، ثم يأتي ليبكي بدموع التماسيح التي لا تنطلي إلا على مثل هؤلاء الناشطات اللاتي تلوثت عقولهن بآفة العصر؛ الديمقراطية، دون أن يستنرن في معانيها! وبدلا من كشف خطر أمريكا ومبعوثها تقيم هذه المنظمة معرضا يعرضن فيه قصص الاغتصاب والمعاناة، وهذا ما تحتاجه أمريكا ومبعوثها، لأنهم قوم لا يعيشون إلا على معاناة الناس! أما الوعود الكاذبة بالمساعدات، ووقف الحرب فما هي إلا طعم التقمته حارسات ما يسمى بالقيم الديمقراطية التي افتضح أمرها. إنها ساعة الحقيقة الشاخصة الآن أمام أعين العالم كله؛ أمريكا وقيمها الديمقراطية هي عدوة البشرية، فلننبذ كل قيم الغرب الرأسمالي بوصفنا مسلمات، ونعض بنواجذنا على قيم الرحمة والسلام، قيم الإسلام الطاهرة النقية التي تسعد الأشقياء على كوكب الأرض بالسعي الجاد لإعادة دولة الإسلام؛ الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، حتى تعتقنا حقيقة من أسباب الحروب والخراب التي خلفتها الرأسمالية. الناطقة الرسمية لحزب التحرير في ولاية السودان – القسم النسائي
  15. المكتب الإعــلامي ولاية بنغلادش التاريخ الهجري 7 من ذي القعدة 1445هـ رقم الإصدار: 1445 / 24 التاريخ الميلادي الأربعاء, 15 أيار/مايو 2024 م بيان صحفي فرح النخب الحاكمة في حزب عوامي والحزب الوطني البنغالي بسبب زيارة دونالد لو إلى بنغلادش مظهر من مظاهر إفلاس النظام السياسي تُعَدّ زيارة مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون جنوب ووسط آسيا، دونالد لو، إلى بنغلادش، سبباً لسعادة النخب الحاكمة في حزب عوامي والحزب الوطني البنغالي، لكنها غير مرغوب فيها ومرفوضة من الناس. وقال وزير الخارجية الدكتور حسن محمود عن زيارة دونالد لو: "إن علاقة بنغلادش مع الولايات المتحدة أفضل من أي وقت مضى، ويأتي دونالد لو إلى دكا للارتقاء بهذه العلاقة إلى مستوى أعلى، وسنحاول أيضاً تعزيز هذه العلاقة". ومن ناحية أخرى، عادت مجموعة حزب الوطني البنغالي الضعيفة مرة أخرى بصوت عالٍ على الساحة السياسية على أمل كسب رضا الضيف. وينشغل بعض من يسمون بالمثقفين والمحللين السياسيين الذين يجهلون النظام العالمي والسياسة، في تفسير الهيمنة الجيوسياسية بين الولايات المتحدة والصين لجذب انتباه الرأي العام من خلال تأكيد مستوى ذكائهم. لكن من لديه القليل من الوعي يعرف أن الولايات المتحدة هي قوة استعمارية جديدة في العالم الحالي، و"الديمقراطية وحقوق الإنسان" هي قناعها. ولذلك، فإن الهدف الرئيسي لزيارة كبير الدبلوماسيين الأمريكيين دونالد لو إلى بنغلادش هو إيجاد مزيد من الزخم لتنفيذ مشاريعهم الاستعمارية باسم "الرؤية الحرة والمفتوحة لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ". وتشمل هذه المشاريع إنشاء ميناء ماتارباري في البحر العميق، وتعزيز اتفاقية الاستحواذ على الخدمات المشتركة واتفاقية الأمن العام للمعلومات العسكرية، وتشكيل تحالف عسكري، وتخصيص كتل النفط والغاز (الهيدروكربون) في ميناء البحر العميق إلى شركة الهند الشرقية (الجديدة) "إكسون موبيل". يقول الله سبحانه وتعالى: ﴿إِنْ يَثْقَفُوكُمْ يَكُونُوا لَكُمْ أَعْدَاءً وَيَبْسُطُوا إِلَيْكُمْ أَيْدِيَهُمْ وَأَلْسِنَتَهُمْ بِالسُّوءِ وَوَدُّوا لَوْ تَكْفُرُونَ﴾. وتساعد الطبقات الحاكمة العلمانية في حزب عوامي والحزب الوطني البنغالي في ترسيخ الاستعمار الجديد الأمريكي في البلاد للبقاء في السلطة أو الوصول إليها، وهو أمر واضح للناس في البلاد مثل الشمس في رابعة النهار. ولهذا السبب، أصبحت الطبقات الحاكمة، من في الحكم وكذلك من في المعارضة، مفلسة سياسياً ومنبتّة عن الناس. أيها الساسة والمثقفون المخلصون! أنتم تعلمون كيف أغرق المستعمرون الغربيون الكفار البشرية في الحرب والكوارث باسم السلام! وقد حذر الله تعالى منهم، حيث قال سبحانه: ﴿وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ * أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِن لَّا يَشْعُرُونَ﴾، ونود أن نذكركم بمثال الطفيل بن عمرو الدوسي، وقد كان شاعرا عظيما ورجلا ذكيا جداً في ذلك الوقت، حيث تجاهل حيل قريش وأهل مكة الجاهلين واتبع الحق، الإسلام العظيم الذي نزل على النبي محمد ﷺ. فعليكم أن تبتعدوا عن الانصياع الأعمى لحيل الغرب وعقيدتهم العلمانية، وأن تتحدوا مع حزب التحرير الصادق في الصراع الفكري والكفاح السياسي لمقاومة الاستعمار الجديد. وكما تعلمون، فإن حزب التحرير يقوم بالصراع الفكري والكفاح السياسي عالميا لتحرير الأمة الإسلامية من استعمار الغرب من خلال إقامة الخلافة، ويدعو الضباط المخلصين في الجيش إلى إعطاء النصرة لإقامة الخلافة. والخلافة القادمة هي وحدها التي ستغير النظام العالمي الاستعماري الرأسمالي غير الأخلاقي وغير الإنساني لتشكيل نظام عالمي عادل وإنساني. يقول الله تعالى: ﴿وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ﴾. المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية بنغلادش
  16. بسم الله الرحمن الرحيم الدولة البوليسية في السودان: عوداً على بدء الخبر: كشفت صحيفة الكرامة، المقربة من الحكومة السودانية، أن أبرز التعديلات على قانون جهاز الأمن والمخابرات الجديد تتمثل في المادة 25 الخاصة بالاعتقال التحفظي، والمادتين 29 و37 الخاصتين بسلطات الأعضاء ومدير المخابرات، والمادة 33 الخاصة بحصانة عضو الجهاز، والمادة 46 المتعلقة بحصانة الأعضاء والمتعاونين. التعليق: في الماضي القريب عشنا تفاصيل الدولة البوليسية في عهد نظام الإنقاذ، حيث لا تستطيع أشباه الدول أن تعطي مساحة لأي تعبير ولو بالرأي، فمجرد كلمة ربما زجت بقائلها في غياهب السجون، وربما ضاقوا بها ذرعا فتمت تصفيته جسديا، وهذا ما حدث فعليا بعد ثورات الربيع العربي، أيضا يبدو بكل وضوح أننا نعيش مرحلة تشهد وتشجع اتجاها محموما، للإشارة إلى أدوار معجزة، تمكنت الأجهزة الاستخباراتية من خلالها من قمع الحريات، وسجن الناس في دولة بوليسية، تكمم الأفواه، وتفرض حكمها بالحديد والنار، لدرجة تفوق النازية. بعد سقوط نظام البشير جرت تعديلات دستورية، حيث سحبت بعض الصلاحيات من جهاز الأمن، ليصبح مختصا بجمع المعلومات، وتحليلها، وتقديمها إلى السلطات المختصة، وقد كان هذا تغييرا إيجابيا نوعا ما، يجعل الناس في متنفس من أمرهم، لكن سرعان ما "عادت حليمة لعادتها القديمة!"، وضاق القائمون على الأمر بآراء الناس وانتماءاتهم؛ لإجبارهم على الخضوع لكل ما تراه الدولة، وإلا فهو متهم، وتتم محاكمته قبل أن تثبت إدانة فعلية، ولو بتلفيق تهم من مناوئين له (تتم تسميتهم بالمتعاونين)، أو غيرهم من أفراد الجهاز. جاء في تعريف المتعاون، "أنه شخص لا ينتسب رسميا إلى الجهاز، وهو مواطن عادي يقدم المعلومات إلى الجهاز مقابل مبلغ مالي"، وهذا المصطلح لم يكن موجودا في قانون جهاز المخابرات السابق في عهد البشير. هذه التعديلات تجعل الكل يشكك في الكل، والجميع يتجسس على الجميع، وهذا من شأنه أن يهدد تماسك المجتمع المتفكك أصلا بعامل الحرب، وبعوامل أخرى، خاصة أن بعض المتعاونين يمكن أن يقدموا معلومات ضد غيرهم، من منطلق خلاف شخصي. وليس أدل دليل على ذلك من الحادث الذي اتهم فيه حزب المؤتمر السوداني، الاستخبارات العسكرية، باعتقال رئيس فرعيته صلاح الطيب بمنطقة القرشي بولاية الجزيرة، وقتله تحت التعذيب، في حين لم يصدر أي تعليق رسمي من الجيش عن الحادثة، وهذا إشارة، ولا ندري ربما يحدث ما حدث في سنوات حكم الإنقاذ، حيث تحولت السجون لبيوت أشباح، لا لشيء إلا لكلمة قيلت أو رأي تم تبنيه. نحن بالفعل قادمون للدولة البوليسية، أو الدولة الشرطيّة، وهي تلك الدولة التي تمارس فيها الحكومة إجراءات قمعية صارمة ضد المجتمع، تتحكم من خلالها في الحياة الاقتصادية، والاجتماعية، والسياسية. طبعا في وضع السودان الذريعة هي ظروف الحرب، والحاجة للأمن. وعادة تُظهر الدولة البوليسية عناصر من الشمولية، والسيطرة المقيتة، وعادة ما يكون هناك فرق صغير أو لا يوجد فرق بين القانون وممارسة السلطة السياسية من جانب السلطة التنفيذية، لحظة عودة الفراعنة والنازيين أمام صمت وتأييد الجميع. إن الحكم البوليسي يتولى فيه أشخاصٌ عسكريون، أو حزب واحد مقاليد الحكم والسيطرة، وهنا تتبع سياسات العنف والإقصاء والتهميش لبقية المكونات السياسية، وحتى المجتمعية المطالبة بالتغيير أو بالحقوق. ويمكننا ملاحظة هذه السياسات بوضوح في الأنظمة المنبثقة من انقلابات عسكرية خاصة في بلاد المسلمين على مر تاريخها الحديث. فالنظام الأمني في تركيا بعد هدم الخلافة وما فعله المجرم مصطفى كمال، وفي العراق، وليبيا، ومصر، وسوريا، وغيرها، يتم استعمال جهاز الأمن للسيطرة على جميع مفاصل المجتمع، كذلك رسم توجهات المجتمع الدينية والسياسية والاقتصادية؛ ففي مصر على سبيل المثال يسيطر الجيش على المصانع، والمعامل، ويمتلك قوة اقتصادية هائلة، نستطيع أن نقول بأنها هي المسيطرة على سياسات الدولة الاقتصادية، وهذا يؤدي إلى تقسيم المجتمع إلى طبقات، أعلاها المتنفذون في الدولة، والعسكريون، وأصحاب رؤوس الأموال، وهذا يسبب أضراراً كبيرةً على فئاتٍ كثيرة وكبيرة من المجتمع، حيث إن البطالة تنخر المجتمع في مصر، وتسبب سخطاً وعدمَ رضا عام، فنجد عزوفا عن الزواج، والرغبة في الهجرة وترك البلاد، فإذا لم يكن هناك منفذ لضعاف الإيمان، فإنهم يتوجهون إلى الانتحار. وكذلك هناك دول بوليسية تنطلق من منطلقات دينية، وتتخذ من الدين ذريعة لفرض السيطرة، وتكميم الأفواه، فليس من المعقول أن يخالف أحدهم السلطة الدينية التي "تستمد شرعيتها من الله" كما تدعي هذه الأنظمة. وأفضل مثال على هذه الدول التي "تستمد شرعيتها من الله" هي إيران في وضعها الحالي عندما انتهجت هذا المنهج بعد الثورة المسماة (إسلامية)، وهيمنة نظام الولي الفقيه على مقاليد الحكم. وهذا النظام يستعمل النظام البوليسي والقمعي في تصفية معارضيه، حيث نجد أن إيران من أكثر الدول المنفذة لحكم الإعدام وخصوصا ضد الأكراد والعرب الإحوازيين والسنة. ومن أخطر التأثيرات على المجتمع الإيراني النفور من الدين وكذلك الشذوذ في كل مفاهيمه حتى باتت تشبه أوروبا في عصورها المظلمة. أما في كوريا الشمالية، فالاقتصاد هو السياسات التي تتبعها الدولة، فهذه السياسات تؤدي إلى أزمات مجتمعية متوالية ومتراكمة أهمها البطالة، الفقر، الخوف والانتحار. إن الفراغ القيمي والمبدئي الذي يعيشه العالم، وتجاربه الفاشلة في إيجاد دولة نموذجية تقيم العدل، وتحفظ الأمن، دون تعسف ولا جور، يفرض حتمية وجود الدولة الإسلامية التي صهرت كل الاختلافات في بوتقتها، لأنها شغلت الناس بمعالي الأمور وأشرفها فانصرفوا يقيمون الحق ويوالونه، فأصبح الجميع في أمن وأمان. كتبته لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير غادة عبد الجبار (أم أواب) – ولاية السودان
  17. بسم الله الرحمن الرحيم ترحيب صنعاء بقرار منح فلسطين عضوية في الأمم المتحدة يعني قبولها بعدم تحرير المسجد الأقصى الخبر: عنونت صحيفة الثورة الصادرة في صنعاء يوم الأحد 12 أيار/مايو الجاري على صفحتها الأولى الخبر التالي: "اليمن يرحب بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن فلسطين"، قالت فيه: "رحبت وزارة الخارجية، بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة، الذي يؤكد أهلية دولة فلسطين للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة ويمنحها العديد من الامتيازات والحقوق. واعتبرت وزارة الخارجية في بيان - تلقت (سبأ) نسخة منه - القرار بداية مشجعة نحو دعم المجتمع الدولي للحق الفلسطيني في الحصول على دولته، والتحرر من يد الاحتلال الصهيوني الغاشم". التعليق: لا ندري كيف تبارك اليمن قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بأحقية فلسطين للعضوية الكاملة لديها، وهذا القرار إنَّما يُثَبِّت قرارها القاضي بتقسيم فلسطين بين أهلها وبين مغتصبيها اليهود! وصنعاء تَعُدُّ نفسها تقف الموقف الصحيح مع فلسطين؟! إن صنعاء ليست صادقة في الحديث عن تحرير الأقصى من دنس يهود، وإلَّا كيف ترحب بقرار منح فلسطين عضوية في الأمم المتحدة إلى جانب كيان يهود، والذي يعني حل الدولتين وهو مشروع أمريكي بامتياز؟! وكيف ترفع صنعاء في ساحاتها شعار "التصعيد بالتصعيد.. مع غزة حتى النصر"، وتقف جنباً إلى جنب مع المطبعين بالشجب والتنديد لتلويح كيان يهود باجتياح مدينة رفح؟! إن إيقاف الحرب على غزة والعودة إلى ما قبل 07 تشرين الأول/أكتوبر 2023م لا يعد في سجل الانتصارات، ويا لبُعد المسافة بين تحرير الأقصى وإيقاف الحرب على غزة وحل الدولتين والرضا بقبول عضوية فلسطين في الأمم المتحدة. إن سياسة القبول والرفض التي تمارسها حكومة صنعاء تجاه قرارات الأمم المتحدة لا تعبر سوى عن قبول تعاملها مع القانون الدولي والمجتمع الدولي اللذين لا يسمحان بالقضاء على كيان يهود وإخراجه من فلسطين، أو عدم فهمها للقانون الدولي والمجتمع الدولي، الذي جاءت منه الأمم المتحدة، وهذا مستبعد. إن فلسطين لا تنتظر سوى جيش للمسلمين يلتحم في القتال مع غزة، ويستأصل شأفة يهود ويحرر الأقصى ليعود إلى يد المسلمين كما كان منذ العهدة العمرية في ظل الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة. قال ﷺ: «ثُمَّ تَكُونُ خِلَافَةً عَلَى مِنْهَاجِ النُّبُوَّةِ» أخرجه أحمد، وقال: «لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يُقَاتِلَ الْمُسْلِمُونَ الْيَهُودَ فَيَقْتُلُهُمْ الْمُسْلِمُونَ حَتَّى يَخْتَبِئَ الْيَهُودِيُّ مِنْ وَرَاءِ الْحَجَرِ وَالشَّجَرِ فَيَقُولُ الْحَجَرُ أَوْ الشَّجَرُ يَا مُسْلِمُ يَا عَبْدَ اللَّهِ هَذَا يَهُودِيٌّ خَلْفِي فَتَعَالَ فَاقْتُلْهُ إِلَّا الْغَرْقَدَ فَإِنَّهُ مِنْ شَجَرِ الْيَهُودِ». أخرجه مسلم كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركز لحزب التحرير المهندس شفيق خميس – ولاية اليمن
  18. بسم الله الرحمن الرحيم الأزمة السياسية وقمع الإعلام في إندونيسيا الخبر: أعربت منظمات الصحفيين الإندونيسية عن قلقها إزاء التعديلات المقترحة على قانون البث في البلاد، مشيرة إلى أن هذه التغييرات تهدد حرية الصحافة والصحافة الاستقصائية. وقد أبرز مجلس الصحافة مخاوفه من أن مشروع القانون المعدل، الذي نوقش منذ تشرين الأول/أكتوبر 2023، يتناقض مع قانون الصحافة من خلال حظر الصحافة الاستقصائية، وهي ضرورية للتقارير المهنية. وأكدت رئيسة مجلس الصحافة نينيك راهايو أن هذا التقييد يقوض حماية قانون الصحافة لعام 1999 ضد الرقابة. ويهدف مشروع القانون، الذي يسعى إلى تعديل قانون البث لعام 2002 لمعالجة التحديات التي تفرضها منصات الإعلام الجديدة، إلى توسيع سلطة هيئة البث الإندونيسية (KPI) في النزاعات الصحفية، وهو دور تقليدي يقوم به مجلس الصحافة. ويجادل النقاد بأن هذا التحول يمكن أن يخلق تداخلاً في الاختصاصات ويضعف سلطة مجلس الصحافة. كما تعرضت عملية صياغة القانون لانتقادات بسبب افتقارها لمشاركة الجمهور، متجاهلةً قرار المحكمة الدستورية لعام 2020 الذي يفرض مشاركة المجتمع في العمليات التشريعية. وتساءل وزير الاتصالات والمعلومات بودي أري ستيادي عن مبرر حظر الصحافة الاستقصائية، مؤكداً ضرورتها للمجتمع المتطور. واستجابةً للانتقادات، صرح أعضاء الهيئة التشريعية، بما في ذلك رئيسها سوبراتمان أندي أغطاس وعضو اللجنة الأولى تي بي حسن الدين، بأن مشروع القانون لم يتم الانتهاء منه بعد وأنه لا يزال مفتوحاً لمشاركة الجمهور والصحفيين. وأكدوا أنه سيتم معالجة القضايا المثيرة للجدل وشددوا على ضرورة أن تخدم حرية الصحافة المصلحة العامة بمسؤولية. (المصدر) التعليق: تشير قضية تقييد وسائل الإعلام في إندونيسيا إلى استمرار عملية تقويض الديمقراطية تحت إدارة الرئيس جوكو ويدودو خلال فترتي ولايته من 2014 إلى 2024. وقد صنفت منظمات مثل فريدوم هاوس ووحدة الاستخبارات الاقتصادية، إندونيسيا كدولة تتراجع فيها جودة الديمقراطية، ويرجع ذلك أساساً إلى تصرفات الحكومة التي تسهل تجريم الجماعات المعارضة الناقدة. يشمل ذلك حل المنظمات الإسلامية مثل حزب التحرير في إندونيسيا في عام 2017 وجبهة المدافعين عن الإسلام في عام 2020. هناك أضرار محتملة أكبر تلوح في الأفق مع احتمال تغيير النظام، الذي يبدو أنه تم التخطيط له من قبل الإدارة الحالية من خلال الترويج ودعم برابوو سوبيانتو ونجل الرئيس جوكو ويدودو، جبراكاكا بومي ركا، لمنصب نائب الرئيس. جاء ذلك بعد التغييرات الدستورية في المحكمة الدستورية، حيث إن رئيس المحكمة هو شقيق زوجة الرئيس. إن رداءة الجودة السياسية تؤثر في النهاية على جودة حياة الناس، ما يؤدي إلى زيادة الفقر والبطالة والانحلال الأخلاقي والجريمة وغيرها من الأضرار الواسعة النطاق التي ابتليت بها إندونيسيا لسنوات. في الوقت نفسه، تنشغل النخب السياسية بالصراعات على السلطة وتقاسم المناصب واستنزاف ثروات البلاد من خلال مشاريع التنمية الحكومية والفساد. في خضم الأزمة السياسية المتفاقمة في إندونيسيا، من المحتمل أن يزداد استياء الجمهور من النظام والنظام السياسي، ما يؤدي إلى تغيير سياسي. ومع ذلك، فإن النقطة الأساسية هنا هي أن التغيير السياسي وحده ليس كافياً، كما شهدت إندونيسيا في عامي 1965 و1988 دون تحسينات نوعية كبيرة. حيث إن النخب السياسية هي فقط التي تغيرت، لكن النهج العلماني والبراغماتي للدولة ظل دون تغيير. لذلك، من المناسب للشعب الإندونيسي، كدولة ذات أغلبية مسلمة، أن تنظر في التحول نحو الإسلام. جنباً إلى جنب مع العلماء والمنظمات الإسلامية والشخصيات الإسلامية الأخرى، يجب أن تسعى الأمة إلى تطبيق الشريعة ضمن إطار الدولة. بإذن الله، سيسهم ذلك في إيجاد إندونيسيا أكثر صحة من حيث السياسة والأخلاق والاقتصاد والأبعاد الأخرى، ما يفيد كل من حكامها ورعاياها. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير عبد الله أسوار
  19. بسم الله الرحمن الرحيم حملة تفويض ومناصرة القوات المسلحة السودانية الخبر: أيدت هيئة علماء السودان حملة مناصرة القوات المسلحة ودعمها التي انطلقت خلال الأيام الماضية وشارك فيها عدد من الفنانين ورموز المجتمع السوداني. وقالت إن من شروط التفويض المطلوب من قيادة القوات المسلحة التوافق في كل القضايا المهمة مثل تثبيت الحكم بما أنزل الله تعالى ومنها الحفاظ على مصالح الوطن تحقيقا لشعارها (الله والوطن)، ويشمل ذلك البعد عن الخضوع للقوى الدولية المعادية ورفض ضغوط التطبيع وغيره. (صحيفة التغيير، 4 أيار/مايو 2024م). التعليق: انتظمت مواقع التواصل الإلكتروني المختلفة، حملة لتفويض القوات المسلحة لحكم البلاد ومناصرتها في حربها ضد قوات الدعم السريع التي اندلعت في يوم 15 نيسان/أبريل 2023م. وهذا التفويض يعني منح القوات المسلحة صلاحيات تشكيل حكومة وإدارة شؤون البلاد كما جاء في بيان سابق صادر من هيئة علماء السودان، "أطلقت هيئة علماء السودان مبادرة "أهل العلم لتجاوز آثار التمرد"، وتقوم المبادرة على تفويض القوات المسلحة لتشكيل حكومة كفاءات وطنية لمدة عام من كفاءات وطنية مستقلة، وتكوين مفوضية قومية للانتخابات تكون مهمتها الإعداد للانتخابات المقبلة". (الطابية "شبكة إخبارية سودانية" 3 تشرين الثاني/نوفمبر 2023م). هناك فرق بين الجيش الذي يمثل القوة وبين السلطة أو الحكم، فالسلطة هي رعاية الشئون والمصالح وفق أحكام معينة، والقوة أداة التنفيذ والحفاظ على النظام، والحفاظ على الأمن، فالجيش والشرطة قوة، بينما الحاكم له رعاية المصالح فهو سلطة، فالذي جعله سلطة هو تصرفه بأمور الناس ومقدراتهم، أي رعايته لمصالحهم وشؤونهم، سواء أكان بيد السلطة قوة تنفذ أم كان التنفيذ بهيبة صاحب السلطة، أو بهيبة مجموع الناس وقوتهم، أو بالتزام الناس أحكام الشرع مخافة الله، وهو أهم من كل قوة، وبهذا يشاهد أن رئاسة الدولة سلطة، وأن ولاية الوالي سلطة، لأن كلاً منهما تصرف في مصالح الناس، ولكن الجيش والشرطة ليست أي منهما سلطة ولو كان قوة؛ لأنه لا يملك التصرف في مصالح الناس ورعاية شؤونهم. فلا يجوز شرعاً أن يُفوض الجيش للحكم، أي أن يُوكل له أمر حكم البلاد وإدارة شؤونها. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير مجدي صالحين عضو المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير
  20. بسم الله الرحمن الرحيم 2024-05-18 أثير نيوز: حزب التحرير “ولاية السودان” : حارسات الديمقراطية لا يمثلن نساء أهل السودان اللاتي يكفرن بالديمقراطية بيان صحفي سجل المبعوث الأمريكي للسودان بريليو الأربعاء 15 أيار/مايو ٢٠٢٤م، زيارة إلى مقر منظمة الحارسات في كمبالا التي أجرى فيها مشاورات للتعرف على وجهات النظر حول إرساء السلام في السودان، وقد اجتمع مع الناشطات السودانيات في أوغندا وبحث معهن مساعي إنهاء الحرب، والانتهاكات التي تطال النساء، واعترف بتقصير المجتمع الدولي تجاه الانتهاكات الإنسانية التي طالتهن، ومد المتضررات بالمساعدات اللازمة، ودعا “لأهمية رفع صوت المرأة عاليا لوقف الحرب، وتحقيق السلام وأكد أن الطاقة التي فجرتها السودانيات في ثورة ديسمبر المجيدة ظلت ملهمة له ولجميع المهتمين بالشأن السوداني ويجب أن تواصل النساء بذات النهج لاستعادة المسار الديمقراطي”. وإننا في القسم النسائي لحزب التحرير/ ولاية السودان، إزاء هذا اللقاء المشبوه الذي تتعاون فيه هؤلاء المخدوعات بهذا المبعوث بريليو وديمقراطيته التي جلبت كل ما تعانيه النساء، نوضح الاتي: إن ما تتعرض له النساء في السودان، ما هو إلا بسبب الديمقراطية التي ما إن حلت ببلد إلا وأقامت فيه مأتما وعويلا، ففي الديمقراطية الأولى والثانية والثالثة…الخ ولو بلغت المليار ديمقراطية، كانت نساء السودان هن الضحايا، فالفقر المدقع والمجاعات هي ثمار الديمقراطية الأولى، أما الثانية، فزادت باشتعال الصراعات القبلية التي تغذيها أمريكا وأوروبا، ثم كانت النتيجة النهائية هذه الحرب العبثية التي أشعلتها أمريكا، لتصفية حساباتها مع أوروبا التي وصل عملاؤها من قوى الحرية والتغيير إلى سدة الحكم في نظام اختلط بدماء قتلى فض الاعتصام! فعن أي حل يداوينا يتحدث مبعوث أمريكا، هل بالتي هي الداء؟! أما الاعتراف بتقصير المجتمع الدولي فما هو إلا كلمة حق أريد بها باطل، فالتقصير متقصّد، فنساء أهل السودان لسن بدعاً ممن سبقتهن من نساء الشام والعراق وأفغانستان، والأن نساء غزة الشامخات رغم فقدهن الرجال والأبناء، وإلى الله المشتكى، وليس لمن يصمم المعاناة، ثم يأتي ليبكي بدموع التماسيح التي لا تنطلي إلا على مثل هؤلاء الناشطات اللاتي تلوثت عقولهن بآفة العصر؛ الديمقراطية، دون أن يستنرن في معانيها! وبدلا من كشف خطر أمريكا ومبعوثها تقيم هذه المنظمة معرضا يعرضن فيه قصص الاغتصاب والمعاناة، وهذا ما تحتاجه أمريكا ومبعوثها، لأنهم قوم لا يعيشون إلا على معاناة الناس! أما الوعود الكاذبة بالمساعدات، ووقف الحرب فما هي إلا طعم التقمته حارسات ما يسمى بالقيم الديمقراطية التي افتضح أمرها. إنها ساعة الحقيقة الشاخصة الآن أمام أعين العالم كله؛ أمريكا وقيمها الديمقراطية هي عدوة البشرية، فلننبذ كل قيم الغرب الرأسمالي بوصفنا مسلمات، ونعض بنواجذنا على قيم الرحمة والسلام، قيم الإسلام الطاهرة النقية التي تسعد الأشقياء على كوكب الأرض بالسعي الجاد لإعادة دولة الإسلام؛ الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، حتى تعتقنا حقيقة من أسباب الحروب والخراب التي خلفتها الرأسمالية. السبت ١٠ ذو القعدة ١٤٤٥ ٢٠٢٤/٠٥/١٨م الناطقة الرسمية لحزب التحرير في ولاية السودان – القسم النسائي المصدر: أثير نيوز
  21. بسم الله الرحمن الرحيم الصّين تتجه فقط إلى الاقتصاد الاستغلالي الاستعماري الغربي (مترجم) الخبر: افتتحت شركة ساتورن الصينية المحدودة الخميس 2024/05/09 مصنع تجميع الشاحنات في منطقة كيغامبوني في دار السلام، تنزانيا، ويمكن للشركة تجميع ما يصل إلى 30 جراراً و9 شاحنات يومياً. التعليق: شركة ساتورن المحدودة من بين العديد من الشركات متعدّدة الجنسيات العاملة في تنزانيا والتي تقوم بتجميع جرارات وشاحنات "هو وو" الصينية بهدف استهداف سوق تنزانيا بشكل أساسي. وتحت ذريعة سياسة السّوق الحرّة الرأسمالية، استغلت العديد من الشركات الاستعمارية الغربية قدراً كبيراً من السّوق والموارد الأفريقية، والآن تتجه الصين إلى خط مماثل في نهب موارد أفريقيا وعقد صفقات تجارية غير متكافئة. يُذكر أن قيمة التجارة الثنائية (الصادرات والواردات) بين أفريقيا والصين وصلت في عام 2022، إلى 257.67 مليار دولار، بينما استثمرت الصين في أفريقيا استثمارا مباشرا فقط 1.8 مليار دولار في النصف الأول من عام 2022. وتُصدر أفريقيا موارد قيّمة إلى الصين مثل النفط الخام والمعادن والصلب والمنتجات الزراعية التي لعبت دوراً نشطاً في تنمية معيشة الشعب الصيني وفي الوقت نفسه تُعَدّ بمثابة سوق للمنتجات الصينية. إنّ هذه العلاقة التجارية غير العادلة وغير المتوازنة وغير المتكافئة والاستغلالية بين الصين وأفريقيا تحت اسم السّوق الحرة أدت إلى ديون لا توصف للدول الأفريقية. وأصبحت الصين مقرضاً محورياً عملاقاً في أفريقيا، حيث تتراوح قروضها من 170 إلى 170.8 مليار دولار إلى نحو 39 إلى 49 دولة أفريقية في عام 2023. يُظهر الاقتصاد الصيني الرأسمالي هذا بوضوح حقيقة أن الصين منذ تسعينات القرن العشرين قد تخلّت بهدوء عن مبدئها الاشتراكي الذي ظهر في تسعينات القرن التاسع عشر، من خلال تبني الرأسمالية واحتضانها خاصة في الجانب الاقتصادي. إن نظرة إلى الاشتراكية تؤكد حقيقة أنّها كانت المقاومة الفاشلة ضد الرأسمالية والمبدأ الفاشل للبشرية. ومثل الاشتراكية، فإن الرأسمالية محكوم عليها بالفشل، فهي المبدأ الفاشل الذي جعل العالم مكاناً للكوارث بدلاً من الاستقرار. لذلك فإن كلا المبدأين قد خذلا البشرية، وإن العالم بحاجة إلى مبدأ بديل وهو الإسلام. إن سياسة التصنيع في الإسلام، التي سيتمّ تطبيقها في ظلّ الخلافة الإسلامية العالمية، ستبني صناعات تحويلية قويّة ومتنوعة، ما يضمن الملكية العامة للصناعة المتعلقة بالموارد العامة، وملكية الدولة والخاصة للصناعات الأساسية دون التداول الاستغلالي للمال في المجتمع. كما سيتمّ إنشاء بحث وتطوير صناعي قوي، وإنهاء القروض الاستعمارية بشروطها الاستغلالية، عن طريق استبدال توليد الإيرادات على أساس إسلامي بها، بما في ذلك الملكية العامة لثروات أفريقيا الوفيرة مثل النفط والغاز وما إلى ذلك. كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير سعيد بيتوموا عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في تنزانيا
  22. بسم الله الرحمن الرحيم الأمم المتحدة أداة أمريكية لدعم الحوثيين الخبر: أدانت المندوبة البريطانية لدى مجلس الأمن، باربرا وودورد، اليوم الثلاثاء 14 أيار/مايو 2024، الزيادة الملحوظة في عدد السفن التي تدخل الموانئ التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن دون إبلاغ آلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش. وقالت وودورد خلال جلسة خاصة لمجلس الأمن حول اليمن، إن "هذه الانتهاكات تُشكل تهديداً خطيراً لآلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش، والتي تُعدّ حاسمة لمنع وصول الأسلحة غير المشروعة إلى اليمن". (المشهد اليمني). التعليق: كلما مر وقت الصراع الدولي على اليمن اتضحت أكثر حقيقة الصراع الأنجلو أمريكي لعامة أهل اليمن، وبالذات محدودي التفكير؛ وذلك من خلال وضوح تصريحات المسؤولين المعنيين بقضية اليمن، فتصريح الإدانة من المندوبة البريطانية لدى مجلس الأمن باربرا وودورد يدل على فضح أعمال الأمم المتحدة التي تسيطر عليها أمريكا بتواطؤها مع الحوثيين من خلال عدم إخضاع السفن التي تدخل ميناء الحديدة لآلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش، ما يساعد على وصول الأسلحة للحوثيين، والتي تُستخدم في الأعمال التصعيدية في البحر الأحمر. تأتي هذه الإدانة من المندوبة البريطانية بالتزامن مع ما صرح به المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ في الجلسة نفسها، عن قلقه البالغ إزاء تهديدات الأطراف بالعودة إلى الحرب، والذي حذر من أن تهديدات الحوثيين - الذين يهددون الملاحة الأوروبية خدمةً لأمريكا، بتوسيع نطاق الهجمات البحرية - تُعدّ استفزازاً مقلقاً، مع عرضه لخطة من ثلاثة محاور أساسية وهي: الحوار مع الأطراف لإحراز تقدم بشأن خارطة الطريق الأممية بدعم من المجتمع الدولي والدول الإقليمية، ومواصلة مساعي التهدئة وبناء الثقة، والتحضير لوقف إطلاق النار على مستوى البلاد واستئناف عملية سياسية جامعة. تلك الخطة التي تدعم (الشرعية)، عملاء بريطانيا، لإشراكها في حكومة جامعة لكل الأطراف لحكم اليمن، وعدم استفراد الحوثيين عملاء أمريكا، بالسلطة على ما تحت أيديهم. ومع استمرار الصراع الدولي الواضح والصريح على اليمن بين أمريكا وبريطانيا، كلٌ بأدواته الإقليمية والمحلية، تستمر معاناة أهل اليمن في جميع مجالات الحياة، ولن ينهي ذلك الصراع وتلك المعاناة إلا قيام الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة التي يعمل حزب التحرير لإقامتها، فهُبوا يا أهل اليمن للعمل معه لتنالوا خيري الدنيا والآخرة، فأنتم أهل لذلك. ﴿فَلَا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ﴾ كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير عبد الله القاضي – ولاية اليمن
  23. بسم الله الرحمن الرحيم أي عار هذا يا حكام المسلمين؟! تمنحون المحتل الغاصب شرعية احتلاله لأراضي المسلمين؟! الخبر: اختُتمت أعمال مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في دورته العادية الثالثة والثلاثين، والتي ركّزت على الحرب في غزة وعدد من القضايا الأخرى في المنطقة والتحديات الإقليمية. وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية البحريني بعد اختتام القمة، إن الدورة الحالية شهدت "حضوراً غير مسبوق" من الحكومات والدبلوماسيات العربية، وكانت بعيدة كل البعد عن الخلافات والتجاذبات. وكما كانت كلمات القادة خلال القمة، ركز البيان الختامي أيضاً على الأوضاع في غزة، إذ دعا إلى نشر قوات دولية "في الأرض الفلسطينية المحتلة" إلى حين تنفيذ حل الدولتين. التعليق: صحيح أن هناك إقراراً من رؤساء القمة العربية أن أرض فلسطين محتلة إلا أننا لن نتوقع منهم ولن يخطر في بالنا حتى إعلانهم الحرب على المحتل قاتل الأطفال والنساء، فهذا ديدنهم، فقط المزيد من الخطب والبيانات الفارغة والدبلوماسية الخانعة من جانب زعماء العرب والمسلمين، إذ أبت النذالة والخيانة أن تفارقهم. فبعد أكثر من 220 يوما على المجازر الوحشية والإبادة الجماعية، وبعد تسجيل أكثر من 19,000 طفل يتيم ومقتل أكثر من 25 ألف طفل وامرأة دعت القمة العربية في بيانها الختامي إلى نشر قوات دولية على الأراضي الفلسطينية المحتلة إلى حين تنفيذ حل الدولتين!! فهل أصبح ثمن التضحيات الجسام والدماء الذكية بتبني الحل الأمريكي؟! أمريكا التي حمّلها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس مسؤولية دعمها لكيان يهودـ إذ شدد في كلمته التي ألقاها أن "العدوان (الإسرائيلي) على قطاع غزة يتم بدعم سياسي وعسكري أمريكي"، فكيف تتوافق دعواته مع اتهاماته؟! كيف يدعو لتبني الحل الأمريكي وفي الوقت نفسه يحملها المسؤولية؟! أنّى للقاتل أن يكون رحيماً؟! إن حل الدولتين الأمريكي الذي تسعى أمريكا إلى تحقيقه منذ سنوات ليس إلا مساومة على دماء وأشلاء أطفال غزة التي ما زالت تحت الأنقاض، وليس إلا ترسيخ المحتل على أراضي المسلمين، فكيف لنا أن نساوم على الدماء الذكية أو أن نتفاوض مع القتلة المجرمين؟! أي عار هذا يا حكام المسلمين؟! إن العلاقة الشرعية مع هذا المحتل الغاصب تتمثل بحالة حرب دائمة حتى التحرير الكامل، وأي تفاوض معه يعني الاعتراف الضمني بوجوده والتنازل التدريجي عن أرض المسلمين، وهذا خيانة لله ولرسوله وللمؤمنين. ولا نهاية لسفك الدماء، ولا نهاية لآلام ومعاناة المسلمين في فلسطين دون تعبئة جيوش المسلمين، هذا ما يسمى فعلا بالحل الحقيقي للكابوس الذي دام سبعة عقود، إذ على جيوش المسلمين أن تأخذ المبادرة وأن تقف في الواجهة الأمامية لحماية ونصرة إخوانهم وأخواتهم على كامل الأراضي المحتلة، قال تعالى: ﴿وَإِنِ اسْتَنصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمُ النَّصْرُ﴾، وهي التي تملك الطائرات والدبابات وكل العتاد والقوة التي ترهب بها أعداء الله وتقذف الرعب في قلوبهم. كتبته لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير رنا مصطفى
  24. بسم الله الرحمن الرحيم نشرة الأخبار ليوم الجمعة من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا 2024/05/17م العناوين: رغم القبضة الأمنية: تواصل الحراك المطالب بخلع القادة العملاء، وحل جهاز الظلم العام، وإطلاق المعتقلين، واستعادة قرار الثورة. وسط معلومات عن تصفية عدد كبير منهم: ملف المختطفين والمغيبين صندوق أسود يكشف حجم الإجرام الذي تمتلكه قيادة الهيئة. الرويبضات يدعون لقوات أممية بدعوى حماية الفلسطينيين حتى حلّ «الدولتين».. وضرورة إنهاء الملف السوري وفق القرار الأممي. التفاصيل: بدأ الحراك الثوري اليوم أسبوعه التالي بجمعة عنوانها: {اعتصام المهاجرين والأنصار وحّد الصادقين وأكّد حقيقة الجولاني وشبيحته المجرمين}، وبينما كثفت "هيئة الجولاني" وجهازها الأمني نشر الحواجز وتقييد حركة السكان، تجددت مظاهرات الحراك الثوري في محافظة إدلب، اليوم الجمعة، تزامناً مع الانتشار الأمني المكثف في مختلف مداخل ومخارج المدن للحد من الاحتجاجات. وأفادت المصادر بأن مظاهرات خرجت في مركز مدينة إدلب، ومدن بنش وريف جسر الشغور ومخيمات أطمة وباريشا، إضافة لعدة مدن وبلدات في ريفي إدلب وحلب. وأشارت المصادر إلى أن المتظاهرين جددوا مطالبهم بإسقاط "الجولاني" ومنظومته الأمنية. وتواصلت، أمس الخميس، المظاهرات والفعاليات الشعبية المستمرة منذ أكثر من اثني عشر شهرا على التوالي، ضمن الحراك الثوري اليومي في ريفي حلب وإدلب. وطالب المتظاهرون بإسقاط الجولاني وحل جهاز الظلم العام وإطلاق سراح المعتقلين المظلومين وفتح الجبهات على النظام المجرم، واستعادة قرار الثورة، وشددوا على سلمية الحراك والثبات عليه، حتى تحقيق كافة المطالب. إلى ذلك، أصدر مجلس شورى تجمع العوائل في بلدة "دير حسان" بريف إدلب الشمالي بيانا الخميس أكد فيه: إن إنزال العسكريين من الجبهات ونشرهم على الحواجز هدفه بث الخوف وتهديد المنتفضين، والأصل أن توجه طاقات أبنائنا المجاهدين لفتح الجبهات على النظام المجرم وليس مؤازرة جهاز الظلم العام. وأكد البيان أن طريقة فض اعتصام الثلاثاء الماضي تشبيحية منظمة. تذكرنا بأفعال أسد ضد الثورة في بدايتها، وفجور إعلامه في الكذب والتزوير والتلفيق على خطى قناة الدنيا التي لن تثنينا عن المضي قدما في متابعة مسيرة إسقاطه وحل جهاز الأمن العام وتبييض السجون، فالحراك الشعبي مستمر حتى يفصل الله بيننا وبين الظالمين. وتداول ناشطون اليوم الجمعة بيانا مصورا من تجمع الحراك الثوري، تلاه الدكتور فاروق كشكش عضو الشورى السابق عند الجولاني، وجاء فيه: (تسجيل) أكّد تعليق صحفي، نشره الأربعاء المكتب الإعلامي لحزب التحرير ولاية سوريا، أن ملف المختطفين يعتبر من أخطر الملفات التي تتكتم عليها قيادة هيئة الجولاني، وتعمل على إنهاء أي محاولة لكشف هذا الملف أو تسليط الضوء عليه. وأضاف التعليق: يتشابه ملف المختطفين والمغيبين عند الهيئة مع ملف المفقودين عند النظام المجرم في مدينة حماة وسجن تدمر، فالكثير منهم قد تمت تصفيتهم وبطرق إجرامية بشعة، وتم دفنهم بمقابر جماعية مجهولة، واليوم يعيش الجولاني وجهاز ظلمه العام نفس الحالة، فالمطالبات بالكشف عن مصير المختطفين كثيرة، خاصة بعدما وردت معلومات عن تصفية عدد كبير منهم. ولذلك لم يكن أمام قيادة الهيئة سوى أن تتوجه بكل وحشية لفضّ الاعتصام في إدلب، فرسمت وخططت واستخدمت الأدوات، كتبت السيناريو ولم تكترث لمدى ضعفه وركاكته ودرجة الكذب فيه، لتتوجه بعد ذلك لفض الاعتصام بالقوة المفرطة ومهما كانت النتائج، فتحمل تبعات فض الاعتصام عندهم أخفّ بكثير من تحمل تبعات ظهور حقيقة المئات من الذين تم قتلهم في سجونها ودفنهم بمقابر جماعية مجهولة. وقال التعليق: لقد ظهرت حقيقة إجرام قيادة الهيئة وجهاز الظلم العام، متسائلا: إلى متى سيبقى المجاهدون ساكتين عن ظلم هذه القيادة، ألم تحن ساعة تخليهم عن حيادهم السلبي وانحيازهم لأهلهم وثورتهم. إن ظلم الجولاني وجهاز الظلم العام لن يزيد أهل الثورة وحراكها المبارك إلا إصرارا على الاستمرار حتى ينقذوا ثورتهم ويستعيدوا قرارهم ويتابعوا مسيرهم حتى إسقاط الطغاة جميعا وإقامة حكم الإسلام على أنقاضهم، وإن ذلك لقريب بإذن الله. وعما جرى بطريقة تشبيحية ذات نكهة أسدية من فض الاعتصام الذي قام به أهالي المختطفين في سجون هيئة الجولاني، هذا تقرير إخباري: (تقرير) تجددت احتجاجات المعلمين في محافظة إدلب، الخميس، للمطالبة بتحسين قيمة الرواتب وتنظيم عملهم ضمن نقابة مهنية، وإيجاد حلول لمشكلة "خصخصة التعليم بشكل ممنهج" في المحافظة. واجتمع المعلمون أمام مبنى رئاسة "حكومة الإنقاذ"، رافعين لافتات تؤكد على مطالبهم، بالتزامن مع انتشار قوات أمنية بمحيط المكان. دانت "رابطة الإعلاميين السوريين" في بيان لها، تكرار التعديات على النشطاء الإعلاميين في إدلب، مؤكدة رفضها بشكل قطعي لكل أشكال التعدي ومنع التغطية الإعلامية، وأي نوع من مصادرة الحريات أي كان شكلها. ولفتت الرابطة إلى تعرض عدد من الزملاء العاملين في المجال الإعلامي خلال الأحداث الأخيرة في إدلب، لتعديات ومضايقات منعتهم من أداء مهامهم، من قبل بعض العناصر الأمنية، إضافة لتعديات بقي مرتكبوها مجهولين حتى اللحظة. قالت المفوضية الأممية لشؤون اللاجئين في الأردن، الخميس، إنّها لا تشجع أو تسهّل عودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم في الوقت الحالي. وجاء تصريح المفوضية رداً على اتهامات بأنّها تقلّص المساعدات وتقطعها لإرغام اللاجئين على العودة إلى بلدهم، وأشارت المفوضية إلى أنّ موقفها “ينبع من حقيقة أن الأوضاع الحالية في سوريا غير مناسبة لعودة اللاجئين الآمنة”، في حين حذّرت من النقص الحاد في تمويل عملياتها بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مشيرةً إلى أنّها اضطرت لتخفيض نفقاتها في الأردن ولبنان وسوريا واليمن. وفق إملاءات بايدن ونتنياهو "العربي الجديد" دعا بيان القمة العربية الختامي، الخميس، في المنامة، إلى نشر قوات حماية وحفظ سلام دولية، تابعة للأمم المتحدة، في الأرض الفلسطينية المحتلة إلى حين تنفيذ حل الدولتين. وأكد البيان على ضرورة إنهاء ما أسماها الأزمة السورية، بما ينسجم مع قرار مجلس الأمن رقم 2254، وبما يحفظ أمن سوريا ووحدة أراضيها.
  25. بسم الله الرحمن الرحيم إلى متى يا أمة محمد؟! دمار وأشلاء، قصف ومجازر، تدنيس للمسجد الأقصى وشتم للنبي ﷺ في باحاته، فإلى متى يا أمة محمد ﷺ؟! سبعة أشهر ونحن نستنصر أمتنا وجيوشها للجهاد في سبيل الله، نناديها بنداء الله ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ ‌انْفِرُوا فِي سَبِيلِ اللهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الْأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الْآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآخِرَةِ إِلَّا قَلِيلٌ * إِلَّا تَنْفِرُوا يُعَذِّبْكُمْ عَذَاباً أَلِيماً وَيَسْتَبْدِلْ قَوْماً غَيْرَكُمْ وَلَا تَضُرُّوهُ شَيْئاً وَاللهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ﴾ فإلى متى يا أمة الإسلام؟! أما آن لكم أن تسقطوا الأنظمة الخائنة والحكام العملاء؟! ألا يثيرون غضبكم بتصريحاتهم الجوفاء التي يطالبون فيها العدو الصهيوني بالالتزام بالقانون الدولي والقرارات الدولية؟! فعن أي قانون وقرارات يتكلم لكع الوجود هؤلاء؟! المغضوب عليهم منذ سبعة أشهر وهم يقتلون الأطفال والنساء والمرضى والأسرى ويدمرون المستشفيات والمساجد والمؤسسات التعليمية، بل استهدفوا هيئات الإغاثة الدولية فقتلوا أفرادها ودمروا مقراتها، فماذا بقي من القانون الدولي لم ينتهكه المغضوب عليهم؟ ماذا بقي من الحرمات لم ينتهكوها؟! أيا أمة محمد ﷺ: دماؤنا تسفك غزيرة، وفي المقابل أمريكا وعملاؤها يتحدثون عن المساعدات الإنسانية وحل الدولتين والتطبيع مع المغضوب عليهم، فهل من إجرام أعظم من هذا؟! يرسلون المساعدات ومعها قنابل الموت، يتحدثون عن السلام والتطبيع وهم يمعنون في القتل والتدمير. والآن زمر الخيانة من الحكام العملاء في مصر والأردن وقطر وبلاد الحرمين ينسقون مع أمريكا لترتيبات ما بعد الحرب، تلك الترتيبات التي تهدف إلى ترميم صورة دولة الإجرام والاحتلال، ودمجها في المنطقة وتصفية قضية فلسطين. أيها المسلمون: إن ثبات المجاهدين وبطولاتهم توجب عليكم نصرتهم نصرة حقيقية تفضي إلى تحرير الأرض المباركة وتحرير المسجد الأقصى، ولكن الحكام العملاء وأجهزة مخابراتهم يعملون بكل طاقتهم لتحويل بطولات المجاهدين وتلك الدماء وهذه الآلام إلى هزيمة أكبر من هزيمة عام 48 ونكسة أعظم من نكسة عام 67، فبطولات جيش مصر في رمضان عام 73 تم الالتفاف عليها باتفاقية السلام الخيانية التي وقعها السادات والتي لا زال أهل مصر وفلسطين يعانون من ويلاتها. إن ما تمكره أمريكا ويهود والحكام العملاء بأهل فلسطين مكر عظيم، وأولويات عملهم الآن هي القضاء على المجاهدين وجذوة الجهاد في سبيل الله، وإنشاء سلطة في غزة تعمل بالتنسيق مع الاحتلال على غرار أجهزة السلطة في رام الله، والمغضوب عليهم يراهنون على الفرص، وحقيقتهم في قول الله تعالى ﴿أَمْ لَهُمْ ‌نَصِيبٌ ‌مِنَ الْمُلْكِ فَإِذاً لَا يُؤْتُونَ النَّاسَ نَقِيراً﴾، فهم يريدون فلسطين كاملة وأعينهم على غيرها. أما مشروع حل الدولتين الأمريكي فقد أصبح مفرغاً من محتواه. يا أمة محمد ﷺ: إن أحداث غزة قد أيقظت مفهوم التحرير وفريضة الجهاد في سبيل الله، وأوجدت شعوراً عاماً عند المسلمين أن تحرير مسرى رسول الله ﷺ أقرب من أي وقت مضى، إلا أن أمريكا والحكام العملاء يريدون صرف الأمة الإسلامية عن التحرير والجهاد في سبيل الله، من خلال الترويج لحل الدولتين وإظهار الأمة الإسلامية بمظهر العاجز الضعيف الذي عليه الاستسلام والخضوع لإرادة أمريكا وكيان يهود. إن الخيانة التي عليها الأنظمة ستجعل المسلمين في دوامة من المكائد والمؤامرات والذل والقهر، وهذا يوجب على المسلمين عامة والجيوش خاصة أن تعمل بكل طاقتها للانعتاق من التبعية والعمالة وخلع الأنظمة وإزالة حدود سايكس بيكو وإقامة حكم الله في الأرض. يا خير أمة أخرجت للناس: إن مسؤولية الأمة الإسلامية عن العالم مسؤولية عظيمة، وهي توجب عليها النهوض لدينها كما أرادها الله تعالى شاهدة على الناس، شاهدة عليهم بإقامة الدين ومحاربة الظلم والطغيان. نعم، لقد آن لنا أن ننقذ البشرية من هذه الطغامة الرأسمالية الإجرامية، وإن حركة الوعي التي يشهدها العالم الآن هي حركة تبشر بخير للبشرية كلها، فهؤلاء الطلاب نشأوا وهم يقدسون الحريات ويعتبرونها مظهراً من مظاهر عظمة أمريكا، ولكنهم الآن في صدام مع الدولة التي من مسؤوليتها تطبيق المبدأ وضمان حقهم في التعبير. فقمع الاعتصامات وفضها بالقوة هو ضرب للأسس المبدئية التي يقوم عليها المبدأ الرأسمالي، وهذا مقدمة لانهيار أمريكا والنظم الغربية، فالاتحاد السوفيتي انهار عندما فُقدت الثقة بالمبدأ الشيوعي ومفاهيمه الأساسية عن الحياة، ودولة الخلافة انهارت عندما اختلت عند المسلمين المفاهيم الأساسية، ففقد الإسلام تأثيره على الدولة والمجتمع، وهذا ما يجري عند الغرب الآن، فما يجري ليس قمعاً لحرية التعبير عند فرد بل هو قمع للفكرة في المجتمع، وهذا نتيجته الحتمية فقدان الثقة بالديمقراطية كمنهاج حياة، وفقدان الثقة بالمنظومة الديمقراطية الحاكمة. فثقوا بالله القوي العزيز واعملوا بقوة مع حزب التحرير لإقامة دين الله في الأرض، والله تعالى يجري نصره على أيديكم بقوته التي لا غالب لها ﴿إِنْ يَنْصُرْكُمُ اللهُ ‌فَلَا ‌غَالِبَ لَكُمْ وَإِنْ يَخْذُلْكُمْ فَمَنْ ذَا الَّذِي يَنْصُرُكُمْ مِنْ بَعْدِهِ وَعَلَى اللهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ﴾. اللهم اشرح صدور المسلمين لطاعتك ومرضاتك ونصرة دينك، واجعل لنا من لدنك سلطانا نصيراً. والحمد لله رب العالمين. التاريخ الهجري :2 من ذي القعدة 1445هـ التاريخ الميلادي : الجمعة, 10 أيار/مايو 2024م حزب التحرير الأرض المباركة فلسطين
  26. المكتب الإعــلامي ولاية لبنان التاريخ الهجري 9 من ذي القعدة 1445هـ رقم الإصدار: 1445 / 17 التاريخ الميلادي الجمعة, 17 أيار/مايو 2024 م بيان صحفي وقفة حزب التحرير في ولاية لبنان "النازحون إخواننا" نظم حزب التحرير/ ولاية لبنان في مدينة طرابلس الشام اعتصاماً حاشداً، انطلاقاً من المسجد المنصوري الكبير، تعبيراً عن وقوفه إلى جانب النازحين واللاجئين من أهل سوريا، الذين فروا بأنفسهم من بطش نظام أسد المجرم، والتجأوا إلى إخوانهم في لبنان طلباً للأمن والملجأ، ريثما تسنح لهم الفرصة للعودة الكريمة الآمنة إلى ديارهم التي ترعرعوا ونشأوا فيها.. وقد كانت في الاعتصام كلماتٌ لرئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية لبنان الشيخ الدكتور محمد إبراهيم، وعضو حزب التحرير الأخ أحمد الشمالي، تطرقت إلى ما يلي: * أن حالنا وحال إخواننا من النازحين، وعلاقتنا بهم، يوجزها قول ربنا عز وجل: ﴿وَالَّذِينَ تَبَوَّؤُوا الدَّارَ وَالْإِيمَانَ مِن قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلَا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِّمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ﴾. * أنّ العنصريين ينقسمون إلى فئتين: فئةٌ منهم أصحاب عنصريةٍ نتنةٍ، ممن يظنون أن هذه البلاد بلادهم، ونسوا أنهم بمعظمهم حَلْوا في هذه البلاد ضيوفاً على دولة الإسلام عموماً، وعلى أهل الشام خصوصاً، أما الفئة الأخرى، فهم من نسوا كيف جاؤوا إلى هذه البلاد، بل ما زالوا حتى اليوم لا يتقنون اللسان العربي، ويملكون عدة جوازات سفر، ليفروا بها من هذه البلاد، إذا وقع أي أمر! وهؤلاء الصنفان، العنصريون الحاقدون، والمتناسون، لئن مررنا عليهم مرور الكرام، ولم نذكرهم بأسمائهم ونعتهم، فذلك لعلمنا بعنصريتهم البغيضة وحقدهم على الإسلام وأهله! فلا يستغرب هذا منهم، أن يعضوا اليد التي امتدت إليهم! * أما بعض المنتسبين لأهل الإسلام، فمنهم من تراه يسارع في العنصريين، وفي مودتهم، ويُقدم لهم صك براءة من أعمالهم، ويُحمّل نفسه التبعة عنهم، يلقي لهم طوق النجاة.. وحالهم هذا لأنهم لا يعيشون حالة المسلمين كونهم أمةً واحدةً، بل يعيشون الحالة اللبنانية بطائفيتها المقيتة، ومذهبيتها البغيضة، وعنصريتها النتنة، وحالهم كما قال الله عز وجل: ﴿فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَن تُصِيبَنَا دَآئِرَةٌ فَعَسَى اللهُ أَن يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِّنْ عِندِهِ فَيُصْبِحُواْ عَلَى مَا أَسَرُّواْ فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ﴾. ولهؤلاء السياسيين من المسلمين، ومن أهل طرابلس خصوصاً، لا سيما رئيس الوزراء، ووزير الداخلية، نقول أيضاً: لماذا ألقيتم أنفسكم أمام هؤلاء العنصريين، وفي وجه من؟! في وجه المسلمين من أهل لبنان الذين يرفضون هذا التوجه! وها هو صوتهم قد سمعتموه واضحاً بتبني قضية النازحين وأنهم أهلنا ونحن منهم وهم منا. * نحن ندرك أنكم تبحثون عن مخرج للتطبيع مع نظام بشار أسد المجرم، الذي فعل هو وأبوه الأفاعيل في سوريا ولبنان، وها هم بدأوا بالتواصل مع النظام السوري على هامش القمة العربية في البحرين! هذه الاتصالات التي لا تعلنها الحكومة بشكل رسمي، بل تمر في وسائل الإعلام متخفيةً تحت ستار ملف النازحين! * وإننا ندرك كيف تدير أمريكا المنطقة وتتلاعب بها وبقضاياها لمصلحتها! لكننا نحذركم أن تحاولوا جعل النازحين وقوداً لتآمركم وطاعتكم لسيدكم الأمريكي! ونحذر العنصريين الطائفيين من اللعب بالنار بافتعال قضايا لإشعال نار الفتنة! فإن المسلمين اليوم ليسوا من كانوا أيام إمارتكم للحروب، فلا تدخلوا هذا المدخل! * أما تنظيم أمور أهلنا النازحين، فنحن لا نمانع به، لكن دون ظلم وإجحاف وتعدٍ! * أما إخواننا المعتقلون في سجون النظام اللبناني تعسفاً دون محاكمات من أهلنا النازحين، فإننا سنواجه تسليمهم بكل وسيلة ممكنة، وندعو المحامين والقانونيين من المسلمين ليقفوا وقفة واحدة في هذ الملف، ونُحمل الهيئات الحقوقية والإنسانية تبعة ما قد يحصل لمعتقلي الرأي من إخواننا النازحين! لا سيما أنكم تعلمون أن النظام المجرم في سوريا سيعمل على تصفيتهم، كما سبق أن فعل مع غيرهم! * وكلمةٌ للمسلمين عموماً: النازحون إخوانكم، فروا بأنفسهم ودينهم وأولادهم إليكم، فلا تُسْلِمُوهم لعدوكم وعدوهم، وامتثلوا قول رسول ﷺ: «الْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ لَا يَظْلِمُهُ وَلَا يُسْلِمُهُ، وَمَنْ كَانَ فِي حَاجَةِ أَخِيهِ كَانَ اللهُ فِي حَاجَتِهِ، وَمَنْ فَرَّجَ عَنْ مُسْلِمٍ كُرْبَةً فَرَّجَ اللهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرُبَاتِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَمَنْ سَتَرَ مُسْلِماً سَتَرَهُ اللهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ». * وإنّ الواجب الشرعي يحتم النظر إلى المسلمين بصفتهم أمةً واحدةً، لا شعوباً وأمماً ودولاً يفصل بينها ما يُسمى بحدود وطنية تمزق الأمة وتُشكل سياجاً لحماية النظم التي أوجدها الكافر المستعمر لتخدم مصالحه الاستعمارية، فلا يجوز لنا ولا يصح أن نعترف بالواقع الذي فرضه الاستعمار، فضلاً عن أن نسعى لتكريسه وتطبيع الأوضاع التي أوجدها. * وإنّ الأمة الإسلامية هي أمة متميزة عن غيرها من الأمم، بارتباط بعضها ببعض بأواصر العقيدة الإسلامية ومفاهيم الإسلام وشريعته. * وكانت كلمةٌ طيبةٌ للشيخ نبيل رحيم، أشار فيها إلى الأخوة الإسلامية، وحرمة تسليم النازح، وأن على أهل لبنان رفض الخطاب العنصري، وأكد أن الأزمة الاقتصادية أزمة لصوص وفاسدين وليست أزمة نازحين. وفي الختام، فإن حزب التحرير/ ولاية لبنان، يؤكد سيره في هذا الأمر حتى يُحق الحق ويُبطل الباطل، ولو كره العنصريون والمرجفون والمنافقون، مستمرٌ بمواقف الحق، وكلمة الحق، والصراع الفكري لكل فكرة دخيلة على الإسلام، والكفاح السياسي للأنظمة الفاسدة في بلاد المسلمين، حتى تقوم دولة العدل والرشد، الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، التي يعيش في كنفها رعايا من المسلمين وغير المسلمين، وتؤوي من يلجأ إليها طالباً الأمن والحماية بغض النظر عند دينه ﴿وَإِنْ أَحَدٌ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ اسْتَجَارَكَ فَأَجِرْهُ حَتَّى يَسْمَعَ كَلاَمَ اللّهِ ثُمَّ أَبْلِغْهُ مَأْمَنَهُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَعْلَمُونَ﴾، وإنّ ذلك كائنٌ قريباً بإذن الله عز وجل، وإن الأوضاع في المنطقة - بين لحظة وأخرى - مقبلةٌ على تغييرات كبيرة، فكونوا في صف الإسلام وأهله. المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية لبنان
  27. بسم الله الرحمن الرحيم أولى مقدمات الإلحاد زندقة زنادقة زمن الانحطاط ومركز زندقتهم "تكوين"! هو زمن الزندقة وزمن الرويبضة الزنديق؛ سياسته زندقة وثقافته زندقة ودين رويبضاته زندقة، فلا تعجب من استفحال واستشراء أمر الزندقة والزناديق، فهم بضاعة زمن الانحطاط وتيوس الغرب المستعارة في حربه الحضارية البائسة اليائسة ضد إسلام رب العالمين. قيل الزندقة هي الخبث والضلال والمكر والإلحاد، وكل قول يخرج عما هو معلوم ومتعارف عليه في الدين وهي إنكار لمعلوم الدين، والزندقة لفظ أعجمي معرّب أُخذ من كلام الفرس وعرِّب. قال ثعلب: "ليس زنديق، ولا فَرِزين من كلام العرب"، وقال ثعلب: "ليس في كلام العرب زنديق وإنّما قالوا زندقيّ لمن يكون شديد التّحيّل، وإذا أرادوا ما تريد العامّة قالوا ملحد ودهريّ". ولمّا كان أصل الزندقة في الفارسية هو الانحراف عن الظواهر من الكتاب المنزل إلى تأويل هو بخلاف التنزيل، أُطلق في الاصطلاح على كل من يدَّعي الإسلام ويبطن غيره مما يظهر أثره على بعض أقواله وأفعاله، فهي رديف النفاق حتى قال مالك رحمه الله: "النفاق في عهد رسول الله ﷺ هو الزندقة فينا اليوم". والزندقة تطلق على معان عدة، يجمع بينها تأويل المنزل بخلاف التنزيل، وانتحال المعنى بخلاف الدلالة ومحادة الوحي بتخرصات فساد العقل وزيغ الهوى ثم ما تطوي عليه ضمائر أصحابها من صحائف الكفر والشرك، والزنادقة في كل أمة وملة وعصر ودهر لا يحكمهم مبدأ، ومن ثم فإنهم يفعلون ما يدعو إليه طيش عقولهم وزيغ أهوائهم وما طويت عليه سرائرهم، والزندقة في كل زمن من أزمنة الإسلام هي حالة عدائية للإسلام من أقوام انتحلوا الإسلام نفاقا وهم يدينون بغيره، غايتهم وهدفهم هدم الإسلام وتقويض بنيانه. فزنادقة الزمن الأول في العهد العباسي الأول كانوا من مجوس فارس الذين يدينون بشرك المانوية والزرادشية والمزدكية الفارسية مع اعتناقهم للإسلام نفاقا، وقد اتخذوا من شرك فارس قواعد لتأويل وتفسير نصوص الإسلام ثم قاموا لنشر زندقتهم، باسم فهم دون فهم وعقل دون عقل، هي عقلانية الزمن الأول، حتى قال شاعر زندقتهم بشار بن برد وهو يقتفي أثر مجوس فارس عباد النار في تقديسهم للنار: إبليس أفضل من أبيكم آدم *** فتبينوا يا معشر الأشرار النار عنصره وآدم من طينة *** والطين لا يسمو سمو النار ولكل زمان صنف من الزنادقة، حجم ومستوى زندقتهم بحجم ومستوى زمانهم، وتلكم كانت زندقة عصر نهضتنا وحيوية حركتنا الفكرية فكانت طبقة زنادقة ذلك الزمان مطبوعة بأجوائه الفكرية. أما اليوم فرزيتنا بزمن انحطاطنا وبؤسنا الثقافي والفكري وحقير زنادقة انحطاطنا، ولا مناص أن زنادقة زمن الانحطاط لهم عقول بحسب هذا الانحطاط وعلى مقداره، وما هم إلا صور لتلك العقول المنحطة البليدة. فزنديق زمن الانحطاط ينتحل التفكير والفكر ويتكلف العبارة ويتعسف التراكيب ويحتال للمصطلح الأعجمي في العربي ويطلسم المباني ويسهب في الحشو ويتلقف كل شاذ فكريا وثقافيا ويطنب في ذكر العقل لإيهام النفس بالتفكير والعمق، وهنا يكون صاحبنا قد طرق باب الهرطقة والسفسطة. ثم زنديق زمن الانحطاط هو حالة شاذة في الزندقة، فبحكم انحطاطه فزندقته ليست وليدة فكر منحرف ذاتي خاص به، بل هي حالة عمالة ثقافية ووظيفة لرخيص مستأجر من كافر غربي مستعمر يهدف لهدم الإسلام، واتخذ من المنحط الحقير عميلا ثقافيا رخيصا وجعل له من الزندقة أسلوبا ومنهجا لضرب الإسلام سعيا لتحقيق الغلبة لدين الغرب في كفر علمانيته. ثم يتغابى ويتحامق زنديق زمن الانحطاط فتأخذه عمالته الثقافية للخوض في قضايا الإسلام وهو الغر المغفل الذي ليس له لا في القرآن وتفسيره ودلالة مفرداته ومعاني تراكيبه وموضوعه وسبب نزوله وعامه وخاصه ومطلقه ومقيده وناسخه ومنسوخه، ولا في الحديث ومتنه وسنده ورجاله ودرايته وبيانه، ولا في الأصول وأسسها وقواعدها، ولا في الفقه ومبانيه وأحكامه، ولا في اللغة وإعرابها نحوها وصرفها وبيانها وبلاغتها، ليخوض بجهله وجهالته في الإسلام وثقافته وأفكاره وأحكامه، وهنا في غباوته وحمقه يكون قد طرق باب الزندقة. ترى زنديق زمن الانحطاط يتغابى ويتحامق فتأخذه غباوة انحطاطه للتطفل على قضايا لا له في علمها وقواعد أصولها وفقهها وأنظمة فنونها ودروب إشكالاتها ومسائلها وبحوث من سلف وقتل مواضيعها بحثا ودرسا وتنقيبا وتمحيصا، بل زنديق زماننا المتطفل الطفيلي لا يملك من علمها شروى نقير، كل زاده قفا عريض ودماغ غليظ وصفيحة وجه من حجر وطبع خسة وذلة غالب وحقد وافر على الإسلام أشربه إياه الغرب الكافر المستعمر. بل تأخذه شقاوة انحطاطه لينخرط الغبي في حرب حضارية وصراع ثقافي مع دين أمة، ثم أنى لدماغه الغليظ أن يفهم لهذه الحرب والصراع سببا أو غاية، بل هو كما هو مجرد حطب نارها وزناد بارودها مُسَخَّرٌ على عادة كل غبي متزندق لأهداف شيطان الغرب المعني بهكذا حرب حضارية مصيرية وصراع ثقافي وجودي. فترى زنديق زمن الانحطاط يطرق باب الفكر الإسلامي والثقافة الإسلامية وهو أعجم وألحن وأفحش الناس لغة، علما أن لسان العرب هو مفتاح باب الإسلام وفكره وثقافته، فترى الزنديق متى خاض في لسان العرب أتى بالمخزيات المضحكات، وصدق الأصمعي حين قال "ما تزندق هؤلاء القوم إلا لجهلهم باللغة العربية" فكيف به لو خبِرَ أغبياء زنادقة زماننا، ترى غبيهم لا يميز بين "إذا" و"إنْ" بل في لحنه الفاحش وخلط عجمته يفهم الغبي على عكس ونقيض كلام العرب، فيفهم من استعمال حرف "إذا" دلالة الشك علما أنها تستعمل في كلام العرب للمقطوع بحصوله، كقول العليم الحكيم ﴿إذا حضر أحدكم الموت﴾، بينما حرف "إنْ" لما هو محتمل أو مشكوك أو نادر أو مستحيل حصوله ﴿قل أرأيتم إن جعل الله عليكم الليل سرمداً﴾. ثم يأتي الغبي الشقي بطامته الكبرى وداهية الدواهي في تعريضه بسنة الهادي ﷺ، فيلحد فيها وينكر ويزيف ويحرف ويفجر ويطيش ويزيغ ويشاغب ويفتري، وما من باطل وضلال وموبقة وسوء إلا أتاه وأتى به، سعيا منه لطمس البيان وتعمية القرآن وهدم الإسلام خدمة لكفرة الغربيين ألد أعداء الدين. حقيقُ أن زنادقة زمن الانحطاط انتحلوا الإسلام وهم يدينون بغيره واعتمدوا التأويل منهجا للتجديف كأسلافهم، وفي حقارتهم وانحطاطهم ما نرى لهم إلا كلاما سوقيا عاميا عقموا أن يأتوا بفصاحة أو بلاغة أو بيان، ومتى تفيقهوا قلدوا كفرة الصليبيين المستشرقين الحاقدين على الإسلام وأهله تقليد سوء في اجترار هرطقاتهم وتخرصاتهم بأسلوب فج ركيك. حظهم من الغباء وافر، فحين تذاكى غبيهم صاح في الناس أن القطع ليس هو القطع من الكوع كما بين الهادي ﷺ في قوله تعالى ﴿والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما جزاء بما كسبا نكالا من الله﴾، ولكن القطع بمعنى كف الأيدي عن المجتمع بعقوبة تحددها الهيئات التشريعية الوضعية. ثم قال الوضيع في الروح أمرا عجبا، فليست الروح سر الحياة من أمر الله وعلمه بل في هرطقة الزنديق هي العطاء الفكري والعلمي المادي، ثم يزعم الزنديق أن النبي ﷺ لم يوحَ إليه بالبيان وأنه مجرد مبلغ، في إنكار وإلحاد تام في سنة الهادي ﷺ، بل أعجب من كل عجب أن البيان متروك للزنديق يفري ويفتري ويتأول ويتزندق يمنة ويسرة متى شاء وكيف شاء! وها قد أنشأوا للزنادقة وكرا ومركزا للزندقة وسموه لهم مركز "تكوين" لتكوين وتفريخ الزنادقة، فلا عجب إن أضحى الرويبضة العميل الحقير رئيسا على أهل الكنانة أن يصبح للحمير مركز، وأن يصبح كبير الحمير شيخا مفوضا ومديرا على المركز وحميره، ثم إن كبير حميرهم هذا "يوسف زيدان" ما كان ليكون مدير مركز الحمير إلا لغبائه الوافر وحظوته عند إمامهم. ثم على عادة الزنادقة في كل زمان تأويلهم للوحي بما يناقضه ويوافق الكفر الذي تنطوي عليه ضمائرهم المتعفنة، وأغبياء زنادقة اليوم هم عبيد سخرة لعلمانية الغرب فكريا واستعماره سياسيا، وتأويلهم اليوم يعني علمنة الإسلام عبر إفراغه فكريا من محتواه ومعانيه ودلالاته وإبقاء قشرة مفرداته لشحنها بمعاني ودلالات وحمولة العلمانية الغربية الكافرة، وتأويل اليوم سماه الغرب العلماني الكافر لأغبياء زنادقتنا تنويرا واستنارة وفكرا حرا للتعمية عن خبث الغاية والهدف. فهدف المركز الذي أفصح عليه كبير الحمير "يوسف زيدان" "مد جسور التعاون مع الثقافات المختلفة (علمانية الغرب الكافرة حصرا وقصرا) في عالمنا المعاصر بهدف تمهيد السبيل نحو فكر عربي مستنير (فكر علماني كافر).....ونؤسس جسورا من التواصل بين الثقافة (العلمانية) والفكر الديني، للوصول إلى صيغة جديدة (صيغة علمانية) في النظر والتعامل مع الموروث الديني"، كما أفصح شيخ الزنادقة أن المركز مدعوم من إمام الزناديق بأرض مصر وأن المركز برعاية الدولة المصرية أي نظام السيسي، فمركز الزنادقة "تكوين" هو مدفع آخر من مدافع الغرب العلماني الكافر في الحرب الحضارية البائسة ضد الإسلام العظيم. ومن فرط غباء كبير زنادقة مركز تكوين أنه لما تطفل على شرح مطلع عصماء وبردة كعب بن زهير في مدح النبي ﷺ "بانتْ سعادُ فقلبي اليومَ متبولُ *** مُتَيَّمٌ إثْرُها لمْ يُفْدَ مكبولُ" تكلم حمقا وأتى بالمخزيات الفاضحات واشتق في خزي جهله من توابل علفه متبول كعب، علما أن معاجم لغة العرب كانت تكفيه عناء جهله وغبائه ولكنه خزي التزندق والبؤس الثقافي للزنديق، فمتبول في قصيدة كعب من التَّبَل وهو الوغم في القلب أي سقم القلب، يقال تبلت فلانة فلانا إذا تيمته وكأنما أصابت قلبه بتبل أي ذهل، ويقال كذلك تبلهم الدهر أي أفناهم ومنه قول الأعشى "ودهر خائن تبل". هذه هي رزيتنا وبليتنا بأغبيائنا وهم طائفة زنادقة زماننا، وكلما هلك غبي زنديق إلا وخلفه غبي زنديق آخر وقد باضوا وفرخوا في مشرق البلاد الإسلامية ومغربها. وعلى شاكلة زنادقة مركز تكوين وزنادقة البيت الإبراهيمي بالمشرق الإسلامي فقد تزندق في هذه الأيام النحسات فرخ آخر من فراخ المتزندقين في مغرب البلاد الإسلامية، وانتحل له على عادة أسلافه في الزندقة مصطلحا ومسمى لزندقته ليخفي به حقيقتها ويُعَمِّي به عن جهله الفكري وبؤسه الثقافي، فبعد إنكار السنة وتحريف الدلالات وتزييف المعاني للنصوص الشرعية باسم القراءة المعاصرة، قاء لنا متزندق بلاد المغرب القراءة الكونية والتفسير الكوني والنص الكوني، والمصطلح الكوني المتجاوز للمفردة واللفظ العربي والمصطلح الشرعي، واللغة الكونية المتجاوزة لكلام العرب أنفسهم، والنص الكوني المتجاوز للنص الشرعي عينه قرآنه وسنة نبيه ﷺ، ثم كَوَّن لنا زندقته تكوينا وجعل منها فهما كونيا، وهي لعمرك متلازمة الحمق والجهل المصاحبة لأغبياء زنادقة زمان انحطاطنا. وأعجب منها أنه في عجزه الفاضح وغبائه الوافر على الإتيان بمثل علم جهابذة الأصوليين وفطاحلة الفقهاء وأعلام المفسرين وأئمة الحديث من الأولين وفحول البيان من اللغويين، غمز الزنديق ولمز في علمهم وادعى أن العلم هو هرطقته الجوفاء التي اصطلح عليها علما كونيا، وهو الذي ما خَطَّ ولا سَوَّدَ وُرَيْقَاتٍ في باب من أبواب الفكر الإسلامي أو دَوَّنَ شيئا يذكر في فنون الثقافة الإسلامية، بل كل بضاعته شطحات صوتية عامية سوقية مبتذلة يخاطب بها العامة والدهماء من منصة عجماء. هم فراخ زنادقة زمن الانحطاط اجتمعت فيهم وعليهم مصيبتان، مصيبة الجهل ومصيبة الزندقة، فحالهم مع كتاب رب العالمين وسنة نبيه ﷺ وبحر كلام العرب، كحال شقي مخبول سُلِّمَ القضاء لا عقلا أبقى ولا قضاء أنجز، ثم أضيف لهما خسة وحقارة العمالة الثقافية والخيانة الفكرية ورخص الذمة فاكتملت بهم أركان المصيبة، حقيق هو زمن الرويبضة لكع بن لكع أضحى فيه كل غبي مخبول فذا يقرر في الفكر والسياسة وفي العباد وفي الحقوق! معشر العقلاء: المسألة الفكرية ضِدٌ ونقيض للهرطقة والزندقة، فالفكر والتفكير هو لغة العقل والغرض منه أداء الحقائق قصد فهمها وتعلمها وتعليمها وخدمة المعرفة وإثارة العقول وصناعة الوعي واستقامة السلوك، وميزة عباراته الدقة والتحديد والاستقصاء، والتعبير عن الفكر لا يكون إلا بأسلوب فكري ويقتضي هذا الأسلوب الفكري أن يكون الكاتب أو المتكلم فاهما لما يريد أداءه فهما دقيقاً جليا، ثم يحرص على أدائه كما هو، ويأتي بعد ذلك التعبير اللغوي الذي يتطلب من المنشئ للمحتوى الفكري ثروة لغوية وزادا ثقافيا وقدرة على التصرف في التراكيب والعبارات التي يريد أداء الأفكار بها، وهنا اللغة العربية والثقافة الإسلامية تحديدا لا مناص منهما كزاد، ثم يتطلب نشر الفكر وإذاعته بين الناس أن يكون الكاتب والمتكلم به قد انفعل وتأثر وأدرك حقائق ما يذيع وينشر ويشيع بين الناس، فالقضية دين ثم بعث وحساب وجنة أو نار فالقضية جد وليست بهزل ﴿وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولاً﴾ فالفكر نقيض السفسطة والهرطقة والزندقة فكيف إن تعلق الأمر بإسلام رب العالمين؟! لكن زنديق زمن الانحطاط لا دين له ولا عقل له ولا بيان له، فزنديق هذا الزمان الأغبر هو متزندق مأجور من عبيد السخرة للغرب العلماني الكافر، هو دابة الغرب المسخرة لإفساد زرع الإسلام، تارة في محاولة إنكار سنة نبيه ﷺ وتارة في محاولة تحريف دلالاته ومعانيه عبر خزي القراءة المعاصرة والقراءة الكونية وتارة أخرى عبر محاولة علمنة مفاهيمه عبر التأويل الفاسد الباطل زعما لعقلانية وتنوير وعلم كوني، هي حجة الزنادقة في كل عصر وما حجتهم إلا حرية تفكير وعقل وعقلانية وتنوير، ثم بعدها لا قيد ولا شرط من السماء ولا الأرض، وما خبر الأشقياء أن طيش عقولهم وزيغ أهوائهم قد اقتحمت عليهم محراب دينهم فأفسدته وأهلكتهم قبل أن تهلك غيرهم. معشر العقلاء: الزندقة كفر وجرم فموضوعها العقاب وليس النقاش، وأصحابها يفضحون على رؤوس الأشهاد ويعاقبون أشد العقاب فينفذ فيهم حكم المنتقم شديد العقاب، قال مالك رحمه الله: "فيقتل الزنديق إذا شهد عليه بدون استتابة"، فمن لي بخليفة راشد يقطع دابر الزندقة والزناديق ويطبق فيهم حكم الله. معشر العقلاء، أبناء الإسلام العظيم: ما كان أغبياء زنادقة زمن الانحطاط بمصر وغيرها إلا صدى لصوت فجار القاهرة وغيرها وكفار واشنطن والغرب، فمتى أُخْرِس الصوت انكتم الصدى واندثر! كتبه للمكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير مناجي محمد
  1. Load more activity
×
×
  • اضف...